منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > المنتديات الإجتماعية > عالم الأسرة > تغاريد ملائكية ...
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

الموضوع: تغاريد ملائكية ... الرد على الموضوع
اسم المستخدم الخاص بك: إضغط هنا لتسجيل الدخول
عنوان الموضوع:
  
نص الموضوع - إذا لم تكن عضواً لن تظهر مشاركتك إلا بعد مراجعتها من قبل المشرفين:
أيقونة المشاركة
يمكنك إختيار أيقونة خاصة بموضوعك من هذه القائمة :
 

الخيارات الإضافية
خيارات متنوعة

إستعراض المشاركات (الأحدث أولاً)
05-11-2018 12:47 AM
راهبة الدير





الفصل بين الدنيا والآخرة لا وجود حقيقي له.. في شريعة ترى أن الدنيا مزرعة الآخرة.​

"احمد خيري العمري "
05-11-2018 12:33 AM
راهبة الدير
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: راهبة الدير



احياناً ضبابية ما خلف الافق اجمل من معرفة ما ورائها ، لأنهُ لا تدري ما يأتي بعدها ، هل هوَ بداية الليل ، ام بداية النهار !




تصحيح :


احياناً ضبابية الافق أجمل من معرفة ما ورائها ، لأنهُ لا ندري ما يأتي بعدها هل هو بداية الليل ، ام بداية النهار !
04-11-2018 11:40 PM
راهبة الدير



احياناً ضبابية ما خلف الافق اجمل من معرفة ما ورائها ، لأنهُ لا تدري ما يأتي بعدها ، هل هوَ بداية الليل ، ام بداية النهار !
04-11-2018 11:23 PM
راهبة الدير





الآلام أنواع : فهناك آلام تخفض قيمتنا أو تنقص قدرنا ، كالجوع مثلا ؛ فالناس تحب أن تصدقنا في ما يتعلق بهذا النوع من الآلام ، ليجعلوا من أنفسهم محسنين إلينا بعد ذلك. أما إذا كان الألم أرفع من هذا درجة أو درجتين ، إذا كان ألما نحتمله في النضال من اجل فكرة مثلا ، فإن الناس يرفضون أن يصدقوه، باستثناء قلة قليلة. وهم لا يصدقونه لأنهم حين نظروا إلى صاحبه رأوا أن رأسه ليس ذلك الرأس الذي لابد أن يكون في نظرهم رأس من يتألم في سبيل قضية رفيعة تلك الرفعة كلها. وهم عندئذ يأبون أن يتعاطفوا معه أي تعاطف؛ دون أن يكون في موقفهم هذا شيء من روح الشر على كل حال”


فيودور دوستويفسكي
04-11-2018 11:14 PM
راهبة الدير





أجتمعوا على القواسم المشتركة بينهما ، وأن اختلفوا بشعبهم وتصنيفهم ، والبشر تفرقوا على اختلافات اعتبارية وضعية ، رُغم تشابههم في الاصل في انهم كُلهم من ادم وحواء!
02-11-2018 05:03 PM
راهبة الدير





كُن مُمتناً لكل ما يمر بحياتك لأن كل ما يمر بك يحمل اشارة من الله اليك .


"جلال الدين الرومي"
01-11-2018 06:33 AM
راهبة الدير






ما تُخلّفه وراءك .. هو انتَ بشكلٍ اخر ، مرآتك ، وجهك العاكس ، الذي يراهُ الناس عندما تُدير ظهرك ..
فأحسنوا مرآتكم الاخرى ، لأنهُ لن يستوي الذي يُخلّف وراءه وردة ، والذي يُخلّف وراءة جرح كلمة .
01-11-2018 12:41 AM
راهبة الدير



احياناً لا تُريد شيئاً من هذا العالم سوى ان يمنحك لحظاتٍ من الهدوءِ والسلام ، بعيداً عن كُل ضجيج ، تعقد فيها هدنة مع الحياة ، تتنفس بعمق وترتب ذاتك ، ترتاح من الاثقال ، لحظاتٍ من الصمتِ الطويل تقودك الى الصوتِ الصادق في اعماقك الذي ضاع بين الزحام .


مجهول
01-11-2018 12:27 AM
راهبة الدير



الانسانية ليست كلمات تُصدّر من حدود اللسان ،
ويتم حظرها عند حدود التطبيق ،
الانسانية ...
موقف ،
منهج ،
مبدأ حاضرٌ في كُل الزمان ،
جالساً في كُل مكان ،
لن يهدمهُ معول الخلاف والاختلاف.
31-10-2018 11:54 PM
راهبة الدير



الفكرة مدى ، لا يسبح في فضاءاته عاصب عينيه !


" حسن خليفة "
25-10-2018 10:41 PM
راهبة الدير


















































هل تُريد ان تشعر ان العالم اجمل وامتع وفي مُنتهى الروعة !
هل تُريد ان تتحسس الامل والابتسامة والفرحة !
هل تُريد ان يُنجلي عنك كُل همٍ وحزن وكربة !
هل تُريد ان ترى الحياة بعيون اخرى !
جالس الاطفال ،

جالس من لا يزالون مُحتفظين بصبغة الفطرة ،
ستكتشف بعدها ان عالمهم الذي نستصغره ،

هو عالمٌ كبير مليء بما فقدهُ الكبار في عالمهم !
25-10-2018 05:27 PM
راهبة الدير



وحدها العيون البريئة والقلب الطفولي قادرةٌ على مدّ جسور التفاهم مع العالم اجمع ، لأن نوتة لُغتها النقية لها وقع في كُل ذي روح .
25-10-2018 04:55 PM
راهبة الدير





ثمة بوحٍ لمشاعر لا يُمكن التعبير عنها ، فــ ( 6500 ) لغة في العالم ،في الكثير من الاحيان ، تقف عاجزة عن نحتها حروفاً ، او نطقها بالكلمات !
24-10-2018 05:10 PM
راهبة الدير





كُل ما نحتاج اليهِ في هذهِ الحياة ، هو ان نكون كالقطرة تعكس كُل جُميل ،

ليكون ظاهراً للعالم ، فيعظموه .
24-10-2018 04:25 PM
راهبة الدير






مَن يَهتَــــمُّ بِك دَومــــــاً...

اجعـــل لهُ وطَـــناً فِي قَلــبِك...

لا يَـلِيـــقُ إلا بـــه...


(مجهول )
20-10-2018 06:40 AM
راهبة الدير
شخصية المتعاور (مدعي العور) ماديا أو معنويا - شخصية ترتقي إلى الظاهرة الاجتماعية..، بعضنا يُسميها نفاقاً، وبعضنا يُسميها حنكة او كياسة او فناً ولباقة في التعامل من أجل تمشية الأمور والمحافظة على المصالح...!؟

في هذه الأجواء كانت نصيحة الشاعر :

إذا دخلت بلدة أهلها

عور فغمض عينك الواحدة...!؟

نصيحة لم أستوعبها وما زالت...؛ لذلك خسرت وما زلت أخسر كوني لم أفهم النصيحة في اصطناع العور بين العور...!؟

لا بد لمن يبحث عن المبدئية في سلوكه الاجتماعي أن يدفع ضريبة تلك المبدئية التي يحاول تحاشيها المتعاور...؛ ولكن أنى له ذلك والمتعاورون على بعضهم يتعاورون...!؟

الصدق مع الذات هو الحل الأمثل لمن يبحث عن السلام النفسي الذي لا يقدر بثمن لدى ذوي الذوق الذي لم يهتكه فساد الأذواق...؛ فهل أنت مع المتعاورين أم أن جفنك لغير الصدق والجمال والذوق الرفيع لا ينسدل او يثقل او يلين...!!؟
" حسن خليفة "


17-10-2018 12:16 AM
راهبة الدير


لو ارادك الله صلباً ، لخلقك صخراً
لكن لين الطين فيك ، كان مقصوداً .
" مجهول "
15-10-2018 08:32 PM
راهبة الدير
التخصص الوحيد الذي لا يُدرس في الجامعات هو " الاخلاق " فقد يحمله عامل نظافة ويفتقده دكتور .
" غازي القصبي "
15-10-2018 08:14 PM
راهبة الدير
وحين تلتمسُ رفيق الطريق فأياك انّ تنظر الى لونهِ و لسانه ، بل ابحث عن نواياه وهمته ، المُهم ان ما يجمعك بُمحبيك هو لغة القلب .
جلا الدين الرومي .
12-10-2018 05:11 PM
راهبة الدير
الخلق ينظرون لظاهرك ، والخالق ينظر الى باطنك ، فاحذر ان تزين محل نظر الناس وتقبح محل نظر الله جل جلاله .
هذا الموضوع يحتوي على أكثر من 20 رد . إضغط هنا لعرض كامل الموضوع.

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح

جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 09:58 AM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin