منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > الحوار الإسلامي > عقائد، سيرة وتاريخ > بكاء رسول الله (ص) على مصيبة الحسين عليه السلام
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

الموضوع: بكاء رسول الله (ص) على مصيبة الحسين عليه السلام الرد على الموضوع
اسم المستخدم الخاص بك: إضغط هنا لتسجيل الدخول
عنوان الموضوع:
  
نص الموضوع - إذا لم تكن عضواً لن تظهر مشاركتك إلا بعد مراجعتها من قبل المشرفين:
أيقونة المشاركة
يمكنك إختيار أيقونة خاصة بموضوعك من هذه القائمة :
 

الخيارات الإضافية
خيارات متنوعة

إستعراض المشاركات (الأحدث أولاً)
30-10-2018 09:37 PM
وهج الإيمان ماأعظمها من رزيه على قلب المصطفى صلى الله عليه واله وسلم السلام على الباكي حسينه
11-09-2018 10:36 PM
وهج الإيمان مستبصر مغربي رد على موضوعي هذا بالتالي " أما قولك أن هناك من يعد يوم عاشوراء يوم فرح وسرور
فهذا للأسف الشديد دأب الناس في بلادنا المغرب الا من رحم الله

ليلة ويوم عاشوراء تجدين الأطفال والشباب يخرجون حاملين تمثال جمل يصنعونه من خشب ويصفرون ويطبلون ويضربون على البنادير.
والاباء يشترون اللعب لأبناءهم.
وبعضهم يبارك للاخرين يوم عاشوراء ويعتبره يوم عيد.
عادات توارثها الاباء عن الأجداد دون أن يعرفوا مصدرها وخطورتها.

حسبنا الله ونعم الوكيل."
10-09-2018 09:44 PM
وهج الإيمان سبحان الله وبحمده
انا لله وانا اليه راجعون
20-10-2017 07:33 PM
وهج الإيمان سبحان الله وبحمده
25-09-2017 10:18 PM
وهج الإيمان أنقل التالي :

25-09-2017 08:08 AM
وهج الإيمان قال ابن الطقطقي: " مقتل الحسين : شرح كيفية الحال في ذلك على وجه الاختصار: هذه قضية لا أحب بسط القول فيها استعظاما لها واستفظاعا. فإنها قضية لم يجر في الإسلام أعظم فحشا منها. ولعمري إن قتل أمير المؤمنين، عليه السلام، هو الطامة الكبرى. ولكن هذه القضية جرى فيها من القتل الشنيع والسبي أو التمثيل ما تقشعر له الجلود. واكتفيت أيضا عن بسط القول فيها بشهرتها فإنها أشهر الطامات. فلعن الله كل من باشرها وأمر بها ورضي بشيء منها ولا تقبل الله منه صرفا ولا عدلا وجعله من الأخسرين أعمالا الذين ضل سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعا وجملة ما جرى في ذلك أن يزيد، لعنه الله، لما بويع لم يكن له هم إلا تحصيل بيعة الحسين، رضي الله عنه، والنفر الذي حذره أبوه منهم. فأرسل إلى الوليد ابن عتبة بن أبي سفيان، وهو يومئذ أمير المدينة، يأمره بأخذ البيعة عليهم. فاستدعاهم فحضر الحسين، عليه السلام، عنده، فأخبره بموت معاوية، رضي الله عنه، ودعاه إلى البيعة فقال له الحسين، عليه السلام: مثلي لا يبايع سرا ولكن إذا اجتمع الناس نظرنا ونظرت . ثم خرج الحسين، عليه السلام، من عنده وجمع أصحابه وخرج من المدينة قاصدا مكة متأبيا من بيعة يزيد آنفا من الانخراط في زمرة رعيته.
فلما استقر بمكة اتصل بأهل الكوفة تأبيه من بيعة يزيد، وكانوا يكرهون بني أمية، خصوصا يزيد لقبح سيرته ومجاهرته بالمعاصي واشتهاره بالقبائح. فراسلوا الحسين، عليه السلام، وكتبوا إليه الكتب يدعونه إلى قدوم الكوفة ويبذلون له النصرة على بني أمية. واجتمعوا وتحالفوا على ذلك وتابعوا الكتب إليه في هذا المعنى. فأرسل إليهم ابن عمه مسلم بن عقيل بن أبي طالب، رضي الله عنه، فلما وصل إلى الكوفة فشا الخبر إلى عبيد الله بن زياد، لعنه الله ، وأحله دار الخزي، وكان يزيد قد أمره على الكوفة حين بلغه مراسلة أهلها الحسين، عليه السلام. وكان مسلم قد التجأ إلى دار هانىء بن عروة، رضي الله عنه، وكان من أشراف أهل الكوفة، فاستدعاه عبيد الله بن زياد وطلبه منه فأبى، فضرب وجهه بالقضيب فهشمه، ثم أحضر مسلم بن عقيل، رضي الله عنهما، فضربت عنقه فوق القصر فهوى رأسه وأتبع جثته رأسه. وأما هانىء فأخرج إلى السوق فضربت عنقه، وفي ذلك يقول الفرزدق:
وإن كنت لا تدرين ما الموت فانظري ... إلى هانىء في السوق وابن عقيل
إلى بطل قد هشم السيف وجهه ... وآخر يهوي من طمار قتيل
(1)
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
(1) الكتاب : الفخري في الآداب السلطانية المؤلف : ابن الطقطقي رابط كلامه عنهما وعن جرائم يزيد لعنه الله الأخرى هنا

http://islamport.com/w/tkh/Web/372/42.htm
24-09-2017 11:50 PM
وهج الإيمان وهنا شيخ ليس بشيعي يقرأ مقتل الحسين عليه السلام ويبكي ويلعن قتلته

https://youtu.be/bsKx9NsazgI
24-09-2017 04:16 AM
وهج الإيمان قال الشيخ ابن تيميه : وَفِي الصَّحِيحَيْنِ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ : " { مَا مِنْ مُسْلِمٍ يُصَابُ بِمُصِيبَةٍ فَيَقُولُ : إنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إلَيْهِ رَاجِعُونَ اللَّهُمَّ أَجِرْنِي فِي مُصِيبَتِي واخلف لِي خَيْراً مِنْهَا إلَّا آجَرَهُ اللَّهُ فِي مُصِيبَتِهِ واخلف لَهُ خَيْراً مِنْهَا } " .
وَمِنْ أَحْسَنِ مَا يُذْكَرُ هُنَا : أَنَّهُ قَدْ رَوَى الْإِمَامُ أَحْمَد وَابْنُ مَاجَه عَنْ فَاطِمَةَ بِنْتِ الْحُسَيْنِ عَنْ أَبِيهَا الْحُسَيْنِ - رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ - قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ " { مَا مِنْ مُسْلِمٍ يُصَابُ بِمُصِيبَةٍ فَيَذْكُرُ مُصِيبَتَهُ وَإِنْ قُدِّمَتْ فَيُحْدِثُ عِنْدَهَا اسْتِرْجَاعاً كَتَبَ اللَّهُ لَهُ مِثْلَهَا يَوْمَ أُصِيبَ } " هَذَا حَدِيثٌ رَوَاهُ عَنْ الْحُسَيْنِ ابْنَتُهُ فَاطِمَةُ الَّتِي شَهِدَتْ مَصْرَعَهُ . وَقَدْ عُلِمَ أَنَّ الْمُصِيبَةَ بِالْحُسَيْنِ تُذْكَرُ مَعَ تَقَادُمِ الْعَهْدِ فَكَانَ فِي مَحَاسِنِ الْإِسْلَامِ أَنْ بَلَّغَ هُوَ هَذِهِ السُّنَّةَ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ أَنَّهُ كُلَّمَا ذُكِرَتْ هَذِهِ الْمُصِيبَةُ يَسْتَرْجِعُ لَهَا فَيَكُونُ لِلْإِنْسَانِ مِن الأَجْرِ مِثْلُ الْأَجْرِ يَوْمَ أُصِيبَ بِهَا الْمُسْلِمُونَ .(1)

قال الشيخ السني الدكتورعبد الوهاب الطريري : " ونعلم أن المسلمين لم يصابوا منذ استشهاد الحسين إلى اليوم بمصيبة أعظم منها، ونقول كلما ذكرنا مصيبتنا في الإمام أبي عبد الله ما أخبرت به السيدة الطاهرة فاطمة بنت الحسين –وكانت شهدت مصرع أبيها- عن أبيها الحسين عن جده –صلى الله عليه وسلم- أنه قال:"ما من رجل يصاب بمصيبة فيذكر مصيبته وإن قدمت فيحدث لها استرجاعاً إلا أعطاه الله من الأجر مثل أجره يوم أصيب" فنقول:"إنا لله وإنا إليه راجعون" رجاء أن نكون ممن قال الله فيهم "وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ*الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ*أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ". اهـ
ــــــــــــــــــ
(1) مجموعة الفتاوى ج4 ص 511
23-09-2017 11:53 PM
وهج الإيمان صوم رسول الله صلى الله عليه واله وسلم :
- انتهيتُ إلى ابنِ عباس ٍرضيَ اللهُ عنه . وهو مُتوسِّدٌ رِداءَه في زمزمَ . فقلتُ له : أخبِرْني عن صومِ عاشوراءَ . فقال : إذا رأيتَ هلالَ مُحرَّمٍ فاعدُدْ . وأَصبِحْ يومَ التاسعِ صائمًا . قلتُ : هكذا كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ يصومُه ؟ قال : نعم .
الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : مسلم | المصدر : صحيح مسلم
الصفحة أو الرقم: 1133 | خلاصة حكم المحدث : صحيح |
جاء في شرح النووي على مسلم : هذا تصريح من ابن عباس بأن مذهبه ، أن عاشوراء [ ص: 205 ] هو اليوم التاسع من المحرم ، ويتأوله على أنه مأخوذ من إظماء الإبل ، فإن العرب تسمي اليوم الخامس من أيام الورد ربعا ، وكذا باقي الأيام على هذه النسبة فيكون التاسع عشرا . اه
23-09-2017 02:40 PM
وهج الإيمان سبحان الله وبحمده
02-10-2016 11:23 PM
وهج الإيمان سبحان الله وبحمده
15-10-2015 11:11 PM
وهج الإيمان قال الشيخ المنجد في فتوى 33866 من موقعه الإسلام سؤال وجواب :
: " أما بالنسبة للبكاء على الميت ولو بعد مدة من الزمن فليس هناك حرج من ذلك "
15-10-2015 11:09 PM
وهج الإيمان
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: زائر (غير مسجل)
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمدوآل محمد
السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين
قال رسول الله )ص( فاطمة بضعة مني فمن أغضبها أغضبني***
قال رسول الله )ص( فمن كنت مولاه فعليّ مولاه اللهم والِ من والاه وعادِ من عاداه
قال رسول الله )ص( حسين مني وأنا من حسين أحب الله من أحب حسينا***
قال رسول الله )ص( إني تارك فيكم ما إنْ تمسّكتم به لنْ تضلّوا بعدي، أحدهما أعظم من الآخر: كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض وعترتي أهل بيتي، ولن يتفرّقا حتى يردا عليَّ الحوض، فانظروا كيف تخلفوني فيهما
محبة اهل بيت الرسول صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين جنه واما البكاء التطبير قليل بحق سيد الشهداء وريحانة المصطفي صلوات الله وسلامه عليهم والاحاديث كثيره واما من في قلوبهم مرض لاينفع معم حديث ولاقول
وفي النهايه اللهم العن أول ظالم ظلم حق محمد وآل محمد،وآخر تابع له على ذلك***

شكر الله لكم وعظم لكم الأجر
15-10-2015 01:03 AM
وهج الإيمان سبحان الله وبحمده
01-11-2014 05:10 AM
زائر (غير مسجل) بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمدوآل محمد
السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين
قال رسول الله )ص( فاطمة بضعة مني فمن أغضبها أغضبني***
قال رسول الله )ص( فمن كنت مولاه فعليّ مولاه اللهم والِ من والاه وعادِ من عاداه
قال رسول الله )ص( حسين مني وأنا من حسين أحب الله من أحب حسينا***
قال رسول الله )ص( إني تارك فيكم ما إنْ تمسّكتم به لنْ تضلّوا بعدي، أحدهما أعظم من الآخر: كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض وعترتي أهل بيتي، ولن يتفرّقا حتى يردا عليَّ الحوض، فانظروا كيف تخلفوني فيهما
محبة اهل بيت الرسول صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين جنه واما البكاء التطبير قليل بحق سيد الشهداء وريحانة المصطفي صلوات الله وسلامه عليهم والاحاديث كثيره واما من في قلوبهم مرض لاينفع معم حديث ولاقول
وفي النهايه اللهم العن أول ظالم ظلم حق محمد وآل محمد،وآخر تابع له على ذلك***
29-10-2014 04:23 AM
وهج الإيمان يرفع لمن لديه يوم عاشوراء يوم فرح وسرور
26-10-2014 07:33 PM
وهج الإيمان - استأذَن مَلَكُ القَطْرِ أن يُسلِّمَ على النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم في بيتِ أمِّ سَلَمَةَ فقال لا يدخُلُ علينا أحَدٌ فجاء الحُسَينُ بنُ عليٍّ رضِيَ اللهُ عنهما فدخَل فقالت أمُّ سَلَمَةَ هو الحُسَينُ فقال النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم دعيه فجعَل يعلو رقبةَ النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم ويعبَثُ به والمَلَكُ ينظُرُ فقال المَلَكُ أتُحِبُّه يا محمَّدُ قال إي واللهِ إنِّي لأُحِبُّه قال أمَا إنَّ أمَّتَك ستقتُلُه وإنْ شئْتَ أَرَيْتُك المكانَ فقال بيدِه فتناوَل كفًّا مِن ترابٍ فأخَذَتْ أمُّ سَلَمَةَ التُّرابَ فصَرَّتْه في خِمارِها فكانوا يُرَون أن ذلك التُّرابَ مِن كَرْبَلاءَ

الراوي: عامر بن واثلة أبو الطفيل المحدث: الهيثمي - المصدر: مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 9/193
خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن‏‏
12-11-2013 03:06 PM
وهج الإيمان اللهم صل على محمد وآل محمد
05-11-2013 09:44 PM
وهج الإيمان اللهم صل على محمد وآل محمد
04-12-2012 10:58 AM
صوت الهـداية
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: الكتيبة الخضراء
ماهذا القياس الفاسد؟

العبادات يجب ان يكون فيها نص ولايجوز القياس فيها لانها امور توقيفية.
اي ان الاصل في العبادة التوقف حتى ياتي نص يشرعها والا لكان الدين قد ضاع من زمان.

واما المشاعر الانسانية فليس لها وقت مخصص حتى تقيسها على العبادات المنصوص عليها.

ام انكم لاتطيقون الحزن كل يوم اثنين!!
ولا تطيقون الحزن على حمزة وجعفر والقاسم وغيرهم!!!
لذلك تجعلونه كل سنة مرة في عاشوراء وباقي ايام السنة نواصب




النص موجود والحديث صحيح وصريح ان النبي الاكرم بكى على حفيده الحسين عندما تذكر مصيبته
وهذه من السنن الفعلية المؤكدة

ونحن كلما تذكرنا مصيبة الامام الحسين عليه السلام نبكي عليه

وليس لنا شغل بالنواصب الذين لا يتذكرون مصيبة الامام الحسين

وقلت لك اكثر من مرة ليس هناك وقت مخصص فنحن في كل يوم نتذكر مصيبة ابو الشهداء

فكل يوم عاشوراء
هذا الموضوع يحتوي على أكثر من 20 رد . إضغط هنا لعرض كامل الموضوع.

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح

جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 09:21 AM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin