عرض مشاركة مفردة
قديم 08-06-2018, 09:04 AM
القران المجيد القران المجيد غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 109363

تاريخ التّسجيل: Dec 2015

المشاركات: 45

آخر تواجد: 14-09-2018 12:04 PM

الجنس:

الإقامة: العراق / بغداد

الحمد لله رب العالمين وافضل التحية والسلام على رسول الله واهل بيته الطيبين الطاهرين







قال الكاتب : تحب الله يا مسلم ؟

قال المسلم : نعم احبه

قال الكاتب : تحب نبيه محمد ؟

قال المسلم : نعم احبه

قال الكاتب : تحب القران يا مسلم ؟

قال المسلم : نعم احبه

قال الكاتب : فالقران الذي جاء به محمد من عند الله يقول { وَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَيُوَفِّيهِمْ أُجُورَهُمْۗ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ } فتحب الظالمين وربنا يقول لا احبهم ؟

قال المسلم : لا

قال الكاتب : فتعرف الظالمين اذا رايتهم ؟

قال المسلم : لا

قال الكاتب : اسمعت في كتاب الله ان نبياً ارسله الله قاد امة الى هلاك الناس وتعذيبهم ؟

قال المسلم : لا

قال الكاتب : فهذا ابن النبي محمد جعفر الصادق من ابناء علي ابن ابي طالب وفاطمة بنت محمد يقول

(العامل بالظلم والمعين له والراضي به شركاء ثلاثتهم) فترضى بالظالمين ؟

قال المسلم : لا

قال الكاتب : فلا تخسر نفسك باتباع الظالمين { ذَظ°لِكَ بِأَنَّهُمُ اتَّبَعُوا مَا أَسْخَطَ اللَّهَ وَكَرِهُوا رِضْوَانَهُ فَأَحْبَطَ أَعْمَالَهُمْ }

وتتبع ما يسخط الله فتسير خلف ما يقولون وتمشي في طريقهم من ثم تحبط عملك تفعل ذلك يا مسلم ؟

قال المسلم : لا

قال الكاتب : فسيرة الانبياء اصلاح احوال الناس لا تركهم يعيشون الفقر ويستجدون لقمة العيش فماذا تقول لله

يوم تلقاه وقد قال { وَلَا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ } تقول سرت في ركاب فلان واحببته وهتفت له وهو لا يحبه ؟

قال المسلم : لا

قال الكاتب : فلا تسير في طريق هولاء الملوك والحكام الظالمين الذين يتركون الناس يعيشون الفقر والجوع والحرمان



التوقيع :


اشهد ان علياً بالحق حجة الله

اللهم صل على محمد وال محمد






الرد مع إقتباس