عرض مشاركة مفردة
قديم 23-01-2016, 02:48 PM
البركان العلوي البركان العلوي غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 98228

تاريخ التّسجيل: Jan 2012

المشاركات: 607

آخر تواجد: 28-07-2017 09:36 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: داخل البركان - أرض عاملة

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: سفر النور
بسم الله ... السلام عليكم ..اطلاق كلمة كلب لفلان هي معنى للوفاء له على طريق نهجه و مبادئه وألاعتقاد الذي رسمه من التضحيات والنهج الاخلاقي الصحيح للأسلام تطلق من صفة وفاء الكلب لصاحبه وهي مجازيه لدلالة الوفاء كأتعبير ووصف الشعراءبكلمات انفسهم انا اصبحت كأوفاء الكلب لك لأاني أمنت من أنت في وفائك لخالقي وكما تفضلتم اختيار الكلمات الجميله المتعارفه بالحسن التي تطلق لتفسير العام وسلسه للمتلقي بالوصف وجمال الوفاء اصبحت لك كأحب ألام لأابنها شكرآ

وعليكم السلام
أخي الفاضل بعض الصفات الحسنة عند الحيوان لا تعني عدم وجودها عند الانسان وكذلك هناك فرق بالتشبيه كأن تقول فلان كلب أو بأن تقول له وفاء كوفاء الكلب .
فالحمار حاشاكم من صفاته الصبر والصبر صفة جميلة وهذا لا يعني أن أسمي ولدي حمار الزهراء فإذا كان الهدف من ذلك هو إستخلاص الصفة الجميلة كصفة الوفاء مثلاً عند ذلك الحيوان فلماذا لا يسمون بإسم الصفة وليس بإسم الموصوف كأن نسمي بدلاً عنها وفاء العباس أو صبر زينب بدل كلب العباس وحمار زينب ؟؟
فالبعض يعتبر بأنه إذا سمى ولده كلب وحمار وبغل فهذا دليل محبته لأهل البيت وبأنه يحسن صنع وهو لا يدري بأنه يسيء لنفسه أولاَ ولنهج اهل البيت عليهم السلام .

قل هل ننبئكم بالأخسرين أعمالا 103 الذين ضل سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعا 104
جون الزنجي كان وفياً للإمام الحسين وهو من فصيلة البشر فلماذا لا نسمي جون كتعبير عن هذا الوفاء من رجل حر مات حراً في اعلى درجات بالجنة .
وهناك فرق بأن تصف أحدهم وفاءه كوفاء الكلب وبأن تقول له أنت كلب أجلكم الله .


التوقيع :
البركان العلوي تفجر


شيعتنا كونوا زيناً لنا ولا تكونوا شيناً علينا حتى يُقال رحم الله جعفر الصادق أدب شيعته فأحسن تأديبهم

الرد مع إقتباس