عرض مشاركة مفردة
قديم 19-05-2017, 04:49 PM
وهج الإيمان وهج الإيمان غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 85283

تاريخ التّسجيل: Apr 2010

المشاركات: 25,988

آخر تواجد: اليوم 12:18 AM

الجنس: أنثى

الإقامة:

الكتاب : عقد الدرر في أخبار المنتظر
المؤلف : يوسف بن يحيى بن علي المقدسي الشافعي السلمي ( من علماء القرن السابع )
تحقيق الدكتور عبد الفتاح محمد الحلو ، تعليق : علي نظري منفرد
ص178-179


وعن أبي جعفر محمد بن علي، عليهما السلام، فقال: يكون لصاحب هذا الأمر يعني المهدي عليه السلام غيبة في بعض هذه الشعاب، وأومأ بيده إلى ناحية ذي طوى، حتى إذا كان قبل خروجه، انتهى المولى الذي يكون معه حتى يلقى بعض أصحابه، فيقول: كم أنتم ههنا؟ فيقولون: نحو من أربعين رجلاً.
فيقول: كيف أنتم لو رأيتم صاحبكم؟ فيقولون: والله لو ناوى الجبال لنناوينها معه.
ثم يأتيهم من القابلة، فيقول: استبرئوا من رؤساكم أو خياركم عشرة، فيستبرئون له، فينطلق بهم، حتى يلقوا صاحبهم، ويعدهم الليلة التي تليها.
وعن أبي عبد الله الحسين بن علي، عليهما السلام، أنه قال: لصاحب هذا الأمر يعني المهدي عليه السلام غيبتان؛ إحداهما تطول حتى يقول بعضهم: مات. وبعضهم: قتل. وبعضهم: ذهب. ولا يطلع على موضعه أحد من ولي ولا غيره، إلا المولى الذي يلي أمره
. اهــــ
أقول : وصرح الدكتور المحقق عبد الفتاح محمد الحلو بأن الكتاب نقل منه أعلام أهل السنه في تصانيفهم عن المهدي المنتظر عليه السلام كالامام السيوطي و العلامه المتقي الهندي والعلامه ابن حجر الهيتمي الشافعي و العلامه علي بن سلطان محمد الهروي القاري الحنفي والعلامه مرعي بن يوسف الحنبلي

التوقيع :

إعرف الحق تعرف أهله
كتبي الإلكترونية على الميديا فاير :

http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=226146

الرد مع إقتباس