عرض مشاركة مفردة
قديم 12-05-2015, 12:17 AM
المعتمد في التاريخ المعتمد في التاريخ غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 4075

تاريخ التّسجيل: Jan 2003

المشاركات: 8,278

آخر تواجد: اليوم 05:00 PM

الجنس:

الإقامة: America

تناقضات المدعو مفلح في مواضيعه

العقيدة الشيعية لا تؤمن بما أنزل الحق
http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=211947

إقتباس:
بسم الله الرحمن الرحيم

أشهد أن لا إله إلا الله و أن سيدنا محمدا عبده و رسوله

(( النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ وَأُوْلُوا الأَرْحَامِ بَعْضُهُمْ أَوْلَى بِبَعْضٍ فِي كِتَابِ اللَّهِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ إِلاَّ أَن تَفْعَلُوا إِلَى أَوْلِيَائِكُم مَّعْرُوفًا كَانَ ذَلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُورً ا )

حكم الله تعالى الذي امر به في هذه الاية البينة و بلغه الرسول و هو ان ازواج النبي امهات المؤمنين و اختص المؤمنين فقط ...

السؤال من كفر بهذه الحكم و شتم ازواح النبي هل هو من المؤمنين ؟؟؟
ام هو في ضلال مبين ؟؟؟ و ما الذي يجعل لا يؤمنون بعد ان جاءهم الهدى ... لذلك لانهم اتبعوا الباطل و صدوا عن سبيل الله تعالى ...

اليس الاولى التصديق بما بلغه الرسول و تكذيب ما يفتريه شياطين الانس و الجن ممن يدعون غير ذلك ( و جعلناهم ائمة يدعون الى النار ) هناك ائمة يتبعهم الناس و يسمعون لهم و هم فالحقيقة جنود ابليس يدعون الى النار ... فاحذروهم .

هذه الأية الشريفة بما فيها من علامات بينات واضحات لم ير صاحبنا فيها إلا وأزواجه أمهاتهم وانها خاصة بالمؤمنين......
وغاب عنه أن النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم.
وغاب عنه أيضا أولو الأرحام بعضهم أولى ببعض من المؤمنين والمهاجرين.
هذه الأشياء غابت عنه ولم يرى سوى أزواجه أمهاتهم.
وغاب عنه أيضا قول عمر أنت أحب إلي من كل شيئ إلا نفسي
وغاب عنه قول طلحة إن مات محمد تزوجنا نساؤه....
.
ومن اخبر هذا الرجل أن الشيعة لا تؤمن أن نساء النبي صلى الله عليه واله وسلم هن أمهات المؤمنين؟؟؟؟؟


وهذا يعطينا نظرة في فكر هذا الرجل...........
يبتع

التوقيع :
بسم الله الرحمن الرحيم
1- ولا يملك الذين يدعون من دونه الشفاعة الا من شهد بالحق وهم يعلمون
(86) الزخرف
2- يا ايها الذين امنوا لا تتولوا قوما غضب الله عليهم قد يئسوا من الاخرة كما يئس الكفار من اصحاب القبور (14) الممتحنة
3-اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللَّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا إِلَٰهًا وَاحِدًا ۖ لَّا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ ۚ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ ........التوبة
.

فَإِذَا نَزَلَ بِسَاحَتِهِمْ فَسَاءَ صَبَاحُ الْمُنْذَرِينَ

الرد مع إقتباس