عرض مشاركة مفردة
قديم 15-10-2011, 10:10 AM
ibrahim aly awaly ibrahim aly awaly غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 9678

تاريخ التّسجيل: Mar 2004

المشاركات: 5,725

آخر تواجد: 03-11-2018 10:04 AM

الجنس:

الإقامة: لبنان

انت و انا يا علي ابوا هذه الامه.. رسول الله (ص)

بسم الله الرحمن الرحيم و الحمدلله رب العالمين و الصلاة و السلام على سيدنا محمد و اله الطاهرين
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
لن ابادر بتوجيه اللوم لاحد او اوجه الاتهام بالتقصير او التشهير او غيرذلك لاحد بل لم و لن افكر ابدا بقول فلان معه حق و فلان اخطا و فلان اصاب... فالمسالة لم يعد من الجائز ان ينظر اليها هكذا.... اقول التالي...
اللهم اني اسالك ان تغفر لي خطاياي و تكفر عني السيئات و تبدلهم حسنات و ان تتوب علي مما كنت فيه و به و اتعهد لك يا الله بان اكون مسلما ( يسلم الناس من يدي و لساني ) مؤمنا (يامن الناس من يدي و لساني ) مجتهدا للوصول الى رضاك متوسلا رضى اوليائك طريقا اليك ...معاديا اعدائك طريقا الى مرضاتك...
اللهم انا انسان جاهل لا اعرف من العلم و الثقافه شيئا و اقر بذنوبي و معصيتي لك و اهرب منك اليك و انت وعدت ووعدك حق و صدق و اسالوا الله من فضله و انا اسالك ان تمن علي اولا برحمتك( ولاية اهل البيت عليهم السلام ) و ثانيا ان اكون لجميع اخواني و اخواتي متواضعا متفهما بعيدا عن التكبر و الانا... بعيدا عن العناد و سوء الظن ... مبادرا الى (.. احمل اخاك على سبعين محملا حسنا فان لم تجد له واحدا فاوجد له واحد....) راجيا منك القبول سائلا اياك ان اكون بارا بوالدي النبي الامي محمد و ابن عمه الامام علي صلواتك عليهما و الهما... اللهم فاصفح عني و اخواني و اخواتي مما صدر منا ظاهره و باطنه و لا توكلنا الى انفسنا طرفةعين ابدا...
اللهم اني اسالك بحق الزهراء و ابيها و بعلها و بينها و السر المستودع فيها و شيعتها و محبيها ان تصل على محمد و ال محمد و ان تتقبل مني دعائي و تبلغني مناي و املي بك يا الله..
اللهم صل على محمد و ال محمد
اما انتم يا اخواني و اخواتي و يا اعزتي يا شيعة ال محمد عليهم السلام ..... فسلام مني و محبة و احترام و تقديري لكم بدون استثناء.


و ذكر فان الذكرى تنفع المؤمنين

عن الإمام الصادق عليه السلام : (ما من يوم ياتي على ابن آدم إلا قال ذلك اليوم : يابن آدم أنا يوم جديد، وأنا عليك شهيد، فافعل بي خيرا واعمل فيّ خيرا أشهد لك يوم القيامة، فإنك لن تراني بعدها أبدا).
وعنه عليه السلام : (اذا حملت جنازة فكن كأنك أنت المحمول، أو كأنك سألت ربك الرجوع الى الدنيا لتعمل، فانطر ماذا تستأنف)، ثم قال : (عجبا لقوم حبس أولهم على آخرهم، ثم نادى مناد فيهم بالرحيل وهم يلعبون).
وعنه عليه السلام : (حق على كل مسلم يعرفنا أن يعرض عمله في كل يوم وليلة على نفسه، فيكون محاسب نفسه، فإن رأى حسنة استزاد منها، وإن رأى سيئة استغفر منها لئلا يخزى يوم القيامة).
وعنه عليه السلام : (ألا فحاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا، فإن للقيامة خمسين موقفا، كل موقف مثل ألف سنة مما تعدون)، ثم تلا هذه الآية ((فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ أَلْفَ سَنَة ٍ مِّمَّا تَعُدُّونَ)).


و السلام عليكم و رحمة الله و ربركاته
خادمكم
ابراهيم علي عوالي العاملي


التوقيع : اللهم صل علي محمد و ال محمد
اللهم عجل فرج وليك صاحب العصر و الزمان
اللهم اننا نرغب اليك في دوله كريمه . تعز بها الاسلام و اهله و تذل بها النفاق و اهله و تجعلنا فيها من الدعاه الي طاعتك و القاده الي سبيلك.
و صلى الله علي سيدنا محمد و اله الطاهرين

الرد مع إقتباس