منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > الحوار الإسلامي > عقائد، سيرة وتاريخ
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 22-10-2015, 05:22 PM
مختصر مفيد مختصر مفيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 8777

تاريخ التّسجيل: Jan 2004

المشاركات: 6,293

آخر تواجد: اليوم 01:59 PM

الجنس:

الإقامة: مدينة العلم

ــــــــــــ

التوقيع :
سيدة نساء العالمين عليها السلام تصف التاريخ إنطلاقاً من السقيفه
لتاريخنا الحالي
أما لعمري ، لقد لقحت ، فَنِظرة رَيثَ ما تُنتج ، ثم احتلبوا ملأ القعب دماً عبيطاً وذُعافاً ممقراً هنالك يخسر المبطلون ، ويعرف التالون غبّ ما أسس الأوّلون ، ثم طيبوا عن دنياكم أنفساً ، واطمئنُّوا للفتنة جأشا وأبشروا بسيف صارم ، وسطوة معتدٍ غاشم وهرج شامل واستبدادٍ من الظّالمين يدع فيأكم زهيداً ، وجمعكم حصيداً ، فيا حسرةً لكم ، وأنىّ لكم ، وقد عُمّيت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من لم يعرفك يا علي والله ثم والله لم يعرف رسول الله
" أصدق الصدق أن تكون صادقاً مع نفسك "
وآمَنْتُ إيمانَ مَنْ لا يَـرَى
سِوَى العَقْل في الشَّكِّ مِنْ مَرْجَعِ



الرد مع إقتباس
قديم 27-10-2015, 06:03 PM
Muhannad Muhannad غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 4002

تاريخ التّسجيل: Jan 2003

المشاركات: 2,890

آخر تواجد: 02-12-2017 05:52 PM

الجنس:

الإقامة: السعودية

اخزاكم الله يا انجاس البشر يا صهاينه يا وهابيه

التوقيع : Muhannad

الرد مع إقتباس
قديم 28-10-2015, 06:06 PM
البحراني الرافضي
 
مختصر رأي الشيعة في والدا النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم:

وكما دلت عليه المصادر والأحاديث ان آباء النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) يدينون بالحنيفية وما تتعبد به من طقوس وشعائر وكما ورد في كتاب (الصحيح من سيرة النبي ج 2 ص 185) مايلي:
(قالوا: إنه كلمة الإمامية قد اتفقت على أن آباء النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) من آدم إلى عبد الله والد رسول الله كلهم مؤمنون وموحدون (أوائل المقالات ص 12 - تصحيح الاعتقاد ص 67، تفسير الرازي ح 24 ص 173 ط دار الكتب العلمية بطهران، البحار ج 15 ص 117، مجمع البيان ج 4 ص 322).
بل ويضيف المجلسي قوله: (بل كانوا من الصديقين، أما أنبياء مرسلين أو أوصياء معصومين، ولعل بعضهم لم يظهر الإسلام لتقية أو مصلحة دينية ) (البحار ج 15 ص 117).
ويضيف الصدوق هنا : (ان أم النبي الإعظم (صلى الله عليه وآله وسلم ) آمنة بنت وهب كانت مسلمة أيضاً ) (نفس المصدر ).
وهكذا ورد في كتاب الصحيح من سيرة النبي صلى الله عليه وآله وسلم ص 186 مايلي: (وممن صرح بايمان عبد المطلب وغيره من آبائه صلى الله عليه وآله وسلم المسعودي واليعقوبي وهو ظاهر كلام الماوردي والرازي في كتابه أسرار التنزيل والسنوسي).
وهكذا في الكتاب المذكور نفسه (ص 187) فيما نقل عن الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) فيما يتعلق بنفسه: (لم يزل ينقلني الله من أصلاب الطاهرين إلى أرحام المطهرات).
والحنيفية التي سار عليها آباء النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) إنما هي دين النبوة والأنبياء أو دين الله وهي الإسلام في كل عهد من عهود الأنبياء تتبنى عقيدة التوحيد وما يدور في عبادة الله وحده، وقد وصف الله تعالى إبراهيم بها كما في قوله عزّ وجلّ: (ما كان إبراهيم يهودياً ولا نصرانياً ولكن كان حنيفاً مسلماً وما كان من المشركين) (آل عمران - 67).
ومن بقايا الحنيفية دين إبراهيم كالحج وآدابه في الجزيرة العربية وفي مكة بالذات.. وورد أيضاً في (ص 230): (وكان من بقايا الحنيفية تعظيم البيت والطواف والوقوف بعرفة والتلبية (ذكر اليعقوبي في تاريخه ج 1 ص 254 - 257). وهدي البدن.

الرد مع إقتباس
قديم 19-07-2018, 10:17 PM
مختصر مفيد مختصر مفيد غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 8777

تاريخ التّسجيل: Jan 2004

المشاركات: 6,293

آخر تواجد: اليوم 01:59 PM

الجنس:

الإقامة: مدينة العلم

ــــــــــ

التوقيع :
سيدة نساء العالمين عليها السلام تصف التاريخ إنطلاقاً من السقيفه
لتاريخنا الحالي
أما لعمري ، لقد لقحت ، فَنِظرة رَيثَ ما تُنتج ، ثم احتلبوا ملأ القعب دماً عبيطاً وذُعافاً ممقراً هنالك يخسر المبطلون ، ويعرف التالون غبّ ما أسس الأوّلون ، ثم طيبوا عن دنياكم أنفساً ، واطمئنُّوا للفتنة جأشا وأبشروا بسيف صارم ، وسطوة معتدٍ غاشم وهرج شامل واستبدادٍ من الظّالمين يدع فيأكم زهيداً ، وجمعكم حصيداً ، فيا حسرةً لكم ، وأنىّ لكم ، وقد عُمّيت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
من لم يعرفك يا علي والله ثم والله لم يعرف رسول الله
" أصدق الصدق أن تكون صادقاً مع نفسك "
وآمَنْتُ إيمانَ مَنْ لا يَـرَى
سِوَى العَقْل في الشَّكِّ مِنْ مَرْجَعِ



الرد مع إقتباس
قديم 15-08-2018, 04:41 PM
مكتشف مكتشف غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 41049

تاريخ التّسجيل: Jun 2007

المشاركات: 884

آخر تواجد: اليوم 12:48 AM

الجنس:

الإقامة:

كما ذكر الأخ المبدع مختصر مفيد..
فإن استغفار إبراهيم عليه السلام لأبيه آزر كان في العراق أو بتعبير آخر (في وقت قريب)
- أما دليل استغفار إبراهيم لآزر فهو قوله تعالى:
(واغفر لأبي إنه كان من الضالين) [الشعراء : 86]
- وأما دليل القرب في الإستغفار فهو قوله تعالى:
(قال سلام عليك سأستغفر لك ربي إنه كان بي حفيا) [مريم : 47]
وليس سوف أستغفر ، التي قالها النبي يعقوب عليه السلام لبنيه وأخرهم لبضعة أيام ثم استغفر لهم كما هو معلوم،،
وعلى هذا فقد تبين بالدليل وفاء إبراهيم عليه السلام بوعده، وفي الوقت القريب ،،

وليس كما توهم الأخ العزة للحق
من أن إبراهيم أخلف وعده إن لم يستغفر لأبيه في آية..
(ربنا اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين يوم يقوم الحساب) [إبراهيم : 41]
ونسي أو تناسى آية (واغفر لأبي إنه كان من الضالين)
وهذا نص كلامه:
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: العزة للحق
ان ابراهيم وعدابوه ازر انه سيستغفر له ربه ففعل في هذه الاية واستغفر له ليس لانه مؤمنا بل لانه وعده والانبياء خير من يفي بالعهد ولايخلفونه

التوقيع : وَإِذْ قَالَتْ أُمَّةٌ مِنْهُمْ:
لِمَ تَعِظُونَ قَوْماً اللَّهُ:
1- مُهْلِكُهُمْ.
2- أَوْ مُعَذِّبُهُمْ عَذَاباً شَدِيداً.
قَالُوا:
1- مَعْذِرَةً إِلَى رَبِّكُمْ.
2- وَلَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ.

الرد مع إقتباس
قديم بالأمس, 12:35 PM
بيت الله بيت الله غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 110141

تاريخ التّسجيل: Sep 2016

المشاركات: 128

آخر تواجد: بالأمس 11:18 PM

الجنس:

الإقامة:

اظن انه مازال سؤال الاخ العزة للحق قائما

القران ذكر سبع مرات ان ابا ابراهيم كافر

والسبع والكثرة في التعداد تعني التاكيد على الحقيقة

اي ان الله اكد سبع مرات ان الكافر هو ابو ابراهيم وليس عمه
فهل عحز الله سبحانه ان يقول لنا ان الكافر هو عم ابراهيم وليس عمه
انا عن نفسي اعتقدذلك وساحاجج فيها ربي ان سالني عنها يوم القيامة

ان سالني لماذا تعتقد ان الكافر هو ابو ابراهيم وليس عمه ساجيب ربيواقول ربي انك انت العالم العليم الحليم اكدت لي ان سبع مرات ان الكافر هو ابوه وبما اني اثق واومن انك قدير قادر غير عاجز عن استعمال كلمة عمه بدل من كلمة ابيه علمت انا انك سبحانك تذكر لنا وتؤكد على ان الكافر هو ابو ابراهيم البيولوجي الصلبي وليس عمه

التوقيع : قال رجل للحسين بن علي (عليهما السلام):

يا ابن رسول الله أنا من شيعتكم...

قال (عليه السلام) :

(اتّقِ الله ولا تدّعِيَنّ شيئاً يقولُ الله لك كَذِبْتَ وفَجَرْتَ في دَعواكَ، إنّ شيعَتَنا من سَلُمَتْ قُلُوبُهُمْ مِن كلّ غِشٍّ وَغِلٍّ ودَغَلٍ، ولكن قُل أنا من مواليكُمْ ومن مُحبيكُم).

بحار الانوار ، المجلسي ،ج65 ، ص156

الرد مع إقتباس
قديم اليوم, 12:47 AM
مكتشف مكتشف غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 41049

تاريخ التّسجيل: Jun 2007

المشاركات: 884

آخر تواجد: اليوم 12:48 AM

الجنس:

الإقامة:

ونحن أيضا نقول إنه أكد المعنى عندما عبر عنه بأبيه ولم يغيره
وتأكد لنا أنه بنفس المعنى عندما أضاف اسم آزر إلى أبيه، وعلمنا أنه غير والده
فاللغة البليغة ليس بحاجة لزيادات لتعبر عن معنى واحد.. فأبيه تكفي لو كان يريد والده
وتأكد لنا أنه عندما دعا لأبيه أنه نفس ذلك الشخص في جميع المواضع
وتأكد لنا كذلك عندما دعا لوالده أنه شخص آخر غير أبيه

في الحقيقة حتى لو أقنعناكم فالمشكلة لا زالت مستفحله عندكم
مع أبوي النبي محمد صلى الله عليه وآله
فحب البخاري ومسلم عند البعض-كما تعلم- يعمي ويصم

التوقيع : وَإِذْ قَالَتْ أُمَّةٌ مِنْهُمْ:
لِمَ تَعِظُونَ قَوْماً اللَّهُ:
1- مُهْلِكُهُمْ.
2- أَوْ مُعَذِّبُهُمْ عَذَاباً شَدِيداً.
قَالُوا:
1- مَعْذِرَةً إِلَى رَبِّكُمْ.
2- وَلَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ.

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 04:53 PM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin