منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > المنبر الحر > المنبر الحر
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 18-08-2018, 09:32 PM
ناصر طه ناصر طه غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 87890

تاريخ التّسجيل: Jun 2010

المشاركات: 224

آخر تواجد: 18-08-2018 09:48 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: السودان

نبؤة إستشهاد سيدنا الحسين بن علي رضي الله عنه علي حسب أحاديث أهل السنة و الجماعة

أما الرواية الثانية والتي فيها تحول التربة إلى دم فأخرجها الطبراني( 2817 ) قال: حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل: حدثني عباد بن زياد الأسدي: حدثنا عمرو بن ثابت، عن الأعمش، عن أبي وائل شقيق بن سلمة، عن أم سلمة، قالت: ثم كان الحسن والحسين رضي الله عنهما يلعبان بين يدي النبي صلى الله عليه وسلم في بيتي، فنزل جبريل عليه السلام فقال: يا محمد، إن أمتك تقتل ابنك هذا من بعدك. فأوما بيده إلى الحسين، فبكى رسول الله صلى الله عليه وسلم، وضمَّه إلى صدره، ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "وديعةٌ عندَكِ هذه التُّربةُ". فشمها رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال: "وَيْحَ كَرْبٍ وبَلَاءٌ". قالت: وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يا أمَّ سلمةَ، إذَا تحوَّلتْ هذه التُّربةُ دَمًا فاعْلَمِي أنَّ ابني قد قُتِل". قال: فجعلتها أم سلمة في قارورة، ثم جعلت تنظر إليها كل يوم وتقول: إن يومًا تَحَوَّلين دمًا ليومٌ عظيمٌ. وقال الهيثمي في المجمع 9/189: عمرو بن ثابت النكري متروك.
والله تعالى أعلم. وصلى الله على محمد وآله.
و لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم.


الرد مع إقتباس
قديم 19-08-2018, 05:03 AM
مروان1400 مروان1400 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 105026

تاريخ التّسجيل: Jul 2013

المشاركات: 2,648

آخر تواجد: اليوم 08:14 AM

الجنس:

الإقامة:

لعن الله امتك قتلتك ,

ولعن الله امة ظلمتك ,
ولعن الله امة سمعت بذلك فرضيت به ...
ولعن الله الممهدين لقاتليكم بالتمكين من قتالكم...



......

ونقول لعن الله امة ترضت على قاتليك ,
وسمتهم بامراء المؤمنين,
ولعن الله امة ترضت على الممهدين لقتالكم ,
ولازالت الى اليوم ,
تسميهم بامراء المؤمنين ,
وتتبع سننهم وبدعهم وتفخر باعمالهم ,
في المدارس والمساجد وكتب التاريخ والمحطات والاذاعات

وفي كل مكان ..

التوقيع : إن المصرين على ذنبيهما ... والمخفيا الفتنة في قلبيهما
والخالعا العقدة من عنقيهما... والحاملا الوزر على ظهريهما
كالجبت والطاغوت في مثليهما... فلعنة الله على روحيهما


الرد مع إقتباس
قديم 19-08-2018, 06:29 AM
وهج الإيمان وهج الإيمان غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 85283

تاريخ التّسجيل: Apr 2010

المشاركات: 25,708

آخر تواجد: اليوم 08:10 AM

الجنس: أنثى

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: ناصر طه
أما الرواية الثانية والتي فيها تحول التربة إلى دم فأخرجها الطبراني( 2817 ) قال: حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل: حدثني عباد بن زياد الأسدي: حدثنا عمرو بن ثابت، عن الأعمش، عن أبي وائل شقيق بن سلمة، عن أم سلمة، قالت: ثم كان الحسن والحسين رضي الله عنهما يلعبان بين يدي النبي صلى الله عليه وسلم في بيتي، فنزل جبريل عليه السلام فقال: يا محمد، إن أمتك تقتل ابنك هذا من بعدك. فأوما بيده إلى الحسين، فبكى رسول الله صلى الله عليه وسلم، وضمَّه إلى صدره، ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "وديعةٌ عندَكِ هذه التُّربةُ". فشمها رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال: "وَيْحَ كَرْبٍ وبَلَاءٌ". قالت: وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يا أمَّ سلمةَ، إذَا تحوَّلتْ هذه التُّربةُ دَمًا فاعْلَمِي أنَّ ابني قد قُتِل". قال: فجعلتها أم سلمة في قارورة، ثم جعلت تنظر إليها كل يوم وتقول: إن يومًا تَحَوَّلين دمًا ليومٌ عظيمٌ. وقال الهيثمي في المجمع 9/189: عمرو بن ثابت النكري متروك.
والله تعالى أعلم. وصلى الله على محمد وآله.
و لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم.



هل تنكر هذه القارورة التي في الدم ويحملها رسول الله صلى الله عليه واله وسلم :
- عنِ ابنِ عبَّاسٍ قالَ : رأيتُ النَّبيَّ صلَّى اللَّه عليهِ وعلَى آلِهِ وسلَّمَ فيما يرَى النَّائمُ بنِصفِ النَّهارِ ، قائل أشعثَ أغبرَ بيدِهِ قارورةٌ فيها دمٌ ، فقالَ : بأبي أنتَ وأمِّي يارسول اللَّهِ ما هذا ؟ قالَ : دمُ الحُسَيْنِ وأصحابِهِ فلم أزَل ألتقطُهُ منذُ اليومَ ، فأحصَينا ذلِكَ اليومَ فوجَدوهُ قُتلَ في ذلِكَ اليومِ عليهِ السَّلامُ
الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : الوادعي | المصدر : الصحيح المسند
الصفحة أو الرقم: 591 | خلاصة حكم المحدث : صحيح على شرط مسلم

وهنا على الهواء مباشره تحولت التربه لدم :


التوقيع :
كتبي الإلكترونية على الميديا فاير :
http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=226146

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 08:19 AM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin