منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > الحوار الإسلامي > منتدى الفقه
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 21-01-2007, 09:46 PM
ابو محمد العاملي ابو محمد العاملي غير متصل
مراقب عام - الشيخ مصطفى مصري
 

رقم العضوية : 3

تاريخ التّسجيل: Mar 2002

المشاركات: 3,276

آخر تواجد: 06-01-2018 10:15 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: لبنان- أنصار

السلام عليكم
لم نبدأ بالمناقشة بعد في تفاصيل ما تمت كتابته في هذه المواضيع
لقد طرحت عليك أسئلة محددة لتحديد مسار البحث وبانتظار الجواب
فإما أن يكون لديك جواب أو أنك تعتذر عن الجواب
وعندها يبنى على الشيئ مقتضاه
والسلام

التوقيع :

قَالَ أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام
خَالِطُوا النَّاسَ مُخَالَطَةً إِنْ مِتُّمْ مَعَهَا بَكَوْا عَلَيْكُمْ وَ إِنْ عِشْتُمْ حَنُّوا إِلَيْكُمْ
يَا ذَا الْجَلَالِ وَ الْإِكْرَامِ اللَّهُمَّ أَنْتَ الْحَقُّ وَ مُنْزِلُ الْحَقِّ بِمُحَمَّدٍ
اللَّهُمَّ أَرِنِي الْحَقَّ حَقّاً حَتَّى أَتَّبِعَهُ وَ أَرِنِي الْبَاطِلَ بَاطِلًا حَتَّى أَجْتَنِبَهُ
http://www.kitabati.net
http://www.m.masrilb.net
http://www.mostapha.masrilb.net
كتاباتي : خواطر وذكريات .. مقالات وحكايات .. أدونها في هذه الصفحات

الرد مع إقتباس
قديم 21-01-2007, 11:48 PM
bennour bennour غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 34567

تاريخ التّسجيل: Jan 2007

المشاركات: 20

آخر تواجد: 31-03-2007 04:12 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: الجزائر

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: ابو محمد العاملي
السلام عليكم
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: ابو محمد العاملي
لم نبدأ بالمناقشة بعد في تفاصيل ما تمت كتابته في هذه المواضيع
لقد طرحت عليك أسئلة محددة لتحديد مسار البحث وبانتظار الجواب
فإما أن يكون لديك جواب أو أنك تعتذر عن الجواب
وعندها يبنى على الشيئ مقتضاه
والسلام


السلام عليكم

أخي الكريم أبو محمد ، إن الموضوع مساره محددا تماما وأي اسئلة خارجة عن الموضوع هي التي تغير مساره
فالموضوع له نقطة محددة وهي [ الصلاة تقدر بالوقت وليس بعدد الركعات ] والموضوع يفصل هذه النقطة لذا يجب أن
لا ندخل في أي شيء يتكلم خارج هذه النقطة ، وما طرحت من أسئلة فهو خارج عن الموضوع تماما ، ومع ذلك فأجيبك بإذن الله على أن لا أتطرق مرة أخرى لأسئلة خارج الموضوع .

بالنسبة لأسئلتك التالية
يقول أخي أبو محمد ما يلي :
إقتباس:
في البداية وقبل الخوض في النقاش أوجه السؤال التالي الى كاتب الموضوع
إقتباس:
:
هل أنكتتحدث بعلم؟ أم بظن ؟ أم بوهم؟

الجواب :
أخي الكريم ، إني أتحدث بعلم لا بظن ولا بوهم ، وإني على يقين تام لا شبهة فيه ولا جدال ولا بذرة شك أن هذه الصلاة التي أطرحها في المنتديات وأدعو الناس إليها هي الصلاة التي أنزلها الله ، وهي الصلاة التي كان النبي يصليها حتى آخر لحظة من حياته ، وهذه هي الصلاة التي أنزلها الله حتى نهاية التنزيل ، وهذه هي الصلاة التي صلاها كل الأنبياء دون استثناء ، وليس النبي الذي شرع صلاة الظهر ولا صلاة العصر بل النبي كان يصلي الأوقات الثلاث التي أدعو الناس إليها ، وأن صلاة الظهر وصلاة العصر ، وتغيير الصلاة من تقدير بالوقت إلى تغيير بعدد الركعات ، وصنع صلاة الجمعة ، كل هذا ليس من فعل النبي ، ولا أنزل الله به ، وإنما هو من تشريع الناس ، والله ورسوله والراسخون في العلم برآء من هذا التشريع ، لا يوجد ذرة من الشك في هذا ، ولكي أؤكد لك ذلك ، أقول لك ما يلي :
أشهد أمام الله ، وأقسم بالله العلي العظيم على ما أقول ، أني أنا السيد بنور صالح إمام مختار من عند الله بما تلقيت وما علمت من عنده لحد الساعة ، ولا أعلم ماذا سيحدث الله غدا ، وأشهد أمام الله أن
الصلاة التي أدعو الناس إليها هي أنزلها الله ثلاث ، لا صلاة ظهر ولا صلاة عصر ، وأنها مقدرة بالوقت وليس بعدد الركعات ، وأن لا وجود للانحناء فيها ، وأن لا صلاة للجمعة أصلا ، ولم ينزل الله بها ، ولا صلاة للآعياد ، ولا صلاة للجنازة إلا الدعاء ، لا قيام ولا تكبير فيه ، دعاء كالدعاء المعتاد ، ولا نافلة في النهار إطلاقا ، أشهد أن هذا الذي أنزله الله ، لا أشك فيه مثقال ذرة ، وأشهد أن الله ورسله أجمعين برآء من مما هو مخالف لهذه الصلاة ، وإن كنت كاذبا في هذه الشهادة فلعنة الله على الكاذبين .

أخي الكريم ، قدمت هذه الشهادة على أن لا أقدمها مرة أخرى إلا إن رأيت أنا ذلك دون مطلب من أحد

ولتكن هذه الأخيرة كجواب عن الأسئلة خارج الموضوع ، والآن أطلب منك أن تجيب عن اسئلتي السابقة .
ــ كذلك أطلب منك أن تفتح النقاش ايضا في موضوع [ أنزل الله ثلاث صلوات وليس خمسا ]

ملاحظة :
أخي الكريم إن منتداكم في الفترة الأخيرة ثقيل جدا عند فتحه ، فلفتح أي صفحة يجب أن أنتظر طويلا جدا ، مما يعيق التعامل معه ، لذا أتمنى أن تتحقق من ذلك بنفسك ثم تعمل على حل المشكل ، والسلام عليكم

الرد مع إقتباس
قديم 22-01-2007, 10:13 AM
ابو محمد العاملي ابو محمد العاملي غير متصل
مراقب عام - الشيخ مصطفى مصري
 

رقم العضوية : 3

تاريخ التّسجيل: Mar 2002

المشاركات: 3,276

آخر تواجد: 06-01-2018 10:15 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: لبنان- أنصار

السلام عليكم

في البداية أود أن أجيب على الملاحظة حول ثقل المنتدى: والجواب ان ذلك صحيح بسبب الاقبال الكبير على موقع يا حسين للاستفادة من التسجيلات الصوتية الموجودة فيه والتي اضيفت مؤخرا بمناسبة عاشوراء والتي قارب عددها خمسة آلاف ملف صوتي مما يجعل السيرفر يعمل بطاقته القصوى مما يسبب هذا الثقل في بعض الاحيان.

أما مسألة فتح موضوع للنقاش فإنني ما دمجت المواضيع الا لكي يسهل النقاش بدل تشتيته وخاصة وان هناك امور اساسية لا بد من بيانها قبل الدخول في التفاصيل

ولنبدأ من الفقرة الاولى من الجواب الاخير

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: bennour



الجواب :
أخي الكريم ، إني أتحدث بعلم لا بظن ولا بوهم ،




والسؤال هو: ما هو مصدر هذا العلم الذي تدعيه ، وتعطي شهادة عليه ، وتقسم على صحته؟

ولكي أهون عليك بالجواب فإنني اعيد السؤال بصيغة مفصلة:

هل العلم الذي تدعيه هو علم عام يعرفه الكثيرون ؟ أم علم مختص بك انت ( بنور صالح) ؟

وإن كان علما عاما ؟ فمن أين تعلمته؟ ومن هو معلمك ؟
وإن كان علما خاصا؟ فمن الذي خصك به ؟

هل أوحى الله لك به؟ أم بعث لك ملكا يعلمك؟ أم تعلمته في المنام؟ أم ماذا ؟؟؟

وبانتظار الجواب لنكمل معك خطوة خطوة حول كل ما ذكرت وادعيت..

التوقيع :

قَالَ أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام
خَالِطُوا النَّاسَ مُخَالَطَةً إِنْ مِتُّمْ مَعَهَا بَكَوْا عَلَيْكُمْ وَ إِنْ عِشْتُمْ حَنُّوا إِلَيْكُمْ
يَا ذَا الْجَلَالِ وَ الْإِكْرَامِ اللَّهُمَّ أَنْتَ الْحَقُّ وَ مُنْزِلُ الْحَقِّ بِمُحَمَّدٍ
اللَّهُمَّ أَرِنِي الْحَقَّ حَقّاً حَتَّى أَتَّبِعَهُ وَ أَرِنِي الْبَاطِلَ بَاطِلًا حَتَّى أَجْتَنِبَهُ
http://www.kitabati.net
http://www.m.masrilb.net
http://www.mostapha.masrilb.net
كتاباتي : خواطر وذكريات .. مقالات وحكايات .. أدونها في هذه الصفحات

الرد مع إقتباس
قديم 22-01-2007, 11:26 AM
bennour bennour غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 34567

تاريخ التّسجيل: Jan 2007

المشاركات: 20

آخر تواجد: 31-03-2007 04:12 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: الجزائر

السلام عليكم

أخي الكريم أبو محمد يقول ما يلي :

إقتباس:
أما مسألة فتح موضوع للنقاش فإنني ما دمجت المواضيع الا لكي يسهل النقاش بدل تشتيته وخاصة وان هناك امور اساسية لا بد من بيانها قبل الدخول في التفاصيل
إقتباس:


الجواب :

أخي الكريم أبو محمد ، إن دمج المواضيع لا يسهل النقاش بل يفسد الحوار ، واستقلالية المواضيع كما كانت مطروحة سابقا تجعل من كل موضوع أن يناقش على حدى ويأخذ قسطه كاملا في الحوار والحسم في الخلاف فيه وتترك للقارئ حرية أوسع بأن يتابع ما يريد من حوار وما يرغب فيه ، وأنت الآن حكما فالحكم يعود إليك .

يقول أخي الكريم أبو محمد

إقتباس:
والسؤال هو: ما هو مصدر هذا العلم الذي تدعيه ، وتعطي شهادة عليه ، وتقسم على صحته؟
إقتباس:

ولكي أهون عليك بالجواب فإنني اعيد السؤال بصيغة مفصلة:

هل العلم الذي تدعيه هو علم عام يعرفه الكثيرون ؟ أم علم مختص بك انت ( بنور صالح) ؟

وإن كان علما عاما ؟ فمن أين تعلمته؟ ومن هو معلمك ؟
وإن كان علما خاصا؟ فمن الذي خصك به ؟

هل أوحى الله لك به؟ أم بعث لك ملكا يعلمك؟ أم تعلمته في المنام؟ أم ماذا ؟؟؟




الجواب :

أخي الكريم أبو محمد ، لقد ساتني من قبل أسئلة خارجة عن الموضوع ، وقد نبهتك على ذلك ، وأخذت مبادرة مني بأن أجيب عليها وأن لا أعود مرة أخرى لأجيب عن الأسئلة الخارجة عن الموضوع ، وها أنت تعيد الكرة مرة أخرى لتخرج الموضوع عن مساره تماما ، فأنا لست في مركز للشرطة للاستجواب ، فيا أخي الكريم دعك من الشخصنة وتعامل مع الموضوع ، فعليك أن تفند ما يقول الموضوع بما أنزل الله وتقدم ما هو أهدى مما أنزل الله ، وهكذا يجري الحوار ، نفي وإثبات ، نفي وإثبات ، والدليل مما أنزل الله ، وكما سالتني وأجبتك أسالك نفس ما سالتني عنه سابقا ، هل العبادة التي تعبد الله بها هل أنت متيقن بأن الله أنزلها لا شك فيها ، هل أنزل الله صلاة الظهر وصلاة العصر مثلا ، هل أنزل الله الصلاة مقدرة بالركعات وليس مقدرة بالوقت ، هل الانحناء الذي تقومون به أنزله الله ، وقدم شهادة على هذا كما فعلت معك ، وقل في الأخير إن كذبت فلعنة الله على الكاذبين .

ــ أخي الكريم سأتلني خارج الموضوع ورغم ذلك أجبتك ، وسألتك أسئلة من صميم الموضوع ولم تجبني ، وها أنا أعيد عليك الأسئلة التي سالتك إياها قبل أسئلتك الأخيرة وهي كالتالي :

ــ بالنسبة للآية ( وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل )
ــ هل هذه الآية منسوخة ؟
ــ هل هي فاعلة إلى يومنا هذا ؟
ــ وهل يجب أن نعمل بها أم لا ؟
ــ كم صلاة تذكرها ؟ 3 أم 5
ــ وما هي هذه الصلوات ؟
ــ هل قال النبي هذه الآية للناس ؟
ــ هل بلغها ؟
ــ هل تلكلم بها بعظمة لسانه أم لا ؟
ــ هل عمل بها ؟
ــ وكم صلى حين عمل بها ؟
ــ وهل هو الذي شرع الظهر والعصر ؟
ــ إذا لم يكن هو فمن الذي شرعهما ؟
ــ هل صلاة الظهر والعصر فرض ؟
ــ إذا قلتم فرض فمن فرضهما ؟ وأين فرضهما ؟
ــ وما حكم الذي لم يصليهما ، هل ارتكب معصية ؟ إذا قلتم نعم فمن عصى ؟
ــ من الذي يشرع للعباد ؟
ــ إذا شرع آخر مع الله هل هذا شرك بالله أم لا ؟
والسلام عليكم


الرد مع إقتباس
قديم 22-01-2007, 11:41 AM
bennour bennour غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 34567

تاريخ التّسجيل: Jan 2007

المشاركات: 20

آخر تواجد: 31-03-2007 04:12 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: الجزائر

صلاة الجمعة لا أصل لها في دين الله

صلاة الجمعة






إن كل المجتمعات لها أسواق تجارية تقيمها دوريا أي مرة في الأسبوع أو مرتين أو مرة في الشهر أو عدة مرات ، فاليوم الذي يقام فيه السوق ذلك اليوم يسمى بيوم الجمعة وليس إسما ليوم من الأسبوع .

إن صلاة الجمعة كصلاة في يوم من الأسبوع لا أصل لهذه الصلاة في كتاب الله ، بل الذي ذكره الله هو أن الناس كانوا إذا أتى يوم الجمعة أي يوم السوق ذهبوا للتجارة وتركوا الصلاة فأنزل الله تحذيرا في هذا الشأن وإليك ما قال الله ، يقول عز وجل ( يا أيها الذين آمنوا إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة ، فاسعوا إلى ذكر الله وذروا البيع ) فانتبه جيدا يا أخي ، إنه لم يقل إذا نودي لصلاة الجمعة بل قال من يوم الجمعة أي إذا نودي للصلاة اليومية التي تعرفونها وكان يوم الجمعة أي اليوم الذي تجتمعون فيه للتجارة وجمع المال ( فاسعوا إلى ذكر الله وذروا البيع ) فاذهبوا للصلاة واتركوا البيع إلى بعد الصلاة ، وكما هو معروف فإن الأسواق تقام باكرا قبل طلوع الشمس مما يجعلها تتصادف مع صلاة الفجر التي يسمونها صلاة الصبح ويبين القرآن أن الناس كانوا يذهبون للسوق وخصوصا التجار لأن الآية تركز عليهم أكثر من غيرهم فهم المعنيين بالدرجة الأولى لأنهم هم الذين يذهبون للسوق بكرة لبناء مواقعهم وتحضير سلعتهم لعرضها للبيع ولذلك كانوا يتركون الصلاة ويذهبون للبيع وهذه الظاهرة تبقى دائما موجودة مهما ذكرت الناس لأن البائعون يفتنون عند فتح الأسواق ، وهذه حقيقة تراها بعينيك الآن لو رجع الناس إلى الصلاة التي أنزلها الله وأمرنا بها حيث يجب أن يصلي المؤمن طيلة الفجر إلى قبل طلوع الشمس فهذا كله وقت الصلاة يجب أداؤه من بدايته إلى نهايته وقد وضحت هذا بإذن الله في المواضيع التي كتبتها عن الصلاة لمن أراد أن يرجع إليها ، إذن كما ذكرت فإن الصلاة تصطدم تماما مع فتح الأسواق وبالتالي فالناس تركوا الصلاة وذهبوا إلى الأسواق فأنزل الله هذه الآيات ليحذرهم من فعلهم هذا ، فقال لهم ( يا أيها الذين آمنوا إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة ، فاسعوا إلى ذكر الله وذروا البيع ) أي اذهبوا إلى الصلاة واتركوا البيع إلى بعد الصلاة ، وتأمل ماذا قال لهم بعد ذلك ( فإذا قضيت الصلاة فانتشروا في الأرض وابتغوا من فضل الله ) أي عندما تنتهوا من الصلاة اذهبوا لتجارتكم ويقصد بذلك صلاة الصبح لأنها تبدأ بكرة مع افتتاح الأسواق التي تبدأ هي أيضا بكرة فيجب ترك البيع والذهاب للصلاة ، وإذا نظرنا للصلاة التي يسمونها بصلاة الجمعة فإنهم يصلونها وقت الظهيرة ، علما أن القرآن نزل بمنطقطة صحراوية ، فالظهيرة وخصوصا في فصل الصيف أمر لايطاق ، فكر معي قليلا يا أخي ، كيف يقول الله لهم ( فإذا قضيت الصلاة فانتشروا في الأرض وابتغوا من فضل الله ) أي عندما تنتهوا من الصلاة وذلك وقت الظهيرة وفي الصحراء كيف يقول لهم بعد ما تنتهوا من الصلاة إذهبوا إلى البيع والتجارة ، فأي سوق تفتح في ذلك الوقت ، يا أخي هذا وقت قيلولة ، وهذا الوقت وصفه الله بعورة يخلو الناس بأنفسهم للراحة والنوم وليس للتجارة والذهاب للأسواق ، تابع معي يا أخي ماذا قال الله في هذا الوقت ، فقد ذكر الله في آية أخرى يقول( يا أيها الذين آمنوا ليستأذنكم الذين ملكت أيمانكم والذين لم يبلغوا الحلم منكم ثلاث مرات ، من قبل صلاة الفجر ، وحين تضعون ثيابكم من الظهيرة ، ومن بعد صلاة العشاء ، ثلاث عورات لكم )
تأمل جيدا هذه الآية ، أولا : فقد وصف الله وقت الظهيرة بأنه وقت عورة أي بمعنى أن الناس يكونون في بيوتهم وفي خلوة مع أنفسهم أو بمعنى آخر أن هذا الوقت ليس وقت حركة يخرج الناس فيه خارج البيوت وبالتالي لا يوجد حركة للذهاب إلى المسجد ، وهذا يكفي كدليل لمن هو عاقل .
نقطة أخرى ذكر الله في هذه الآية ثلاث عورات :

ــ العورة الأولى : قبل صلاة الفجر ، أنظر كيف حدد الله هذه العورة بالصلاة ولم يحددها بأي شيء آخر ، أي قبل صلاة الفجر هذا وقت عورة يجب على ملك اليمين أي الخدام والأطفال أن يستأذنوا قبل الدخول على ساداتهم ، والذي يهمنا في هذه النقطة أن الله حدد هذه العورة بالصلاة .

ــ العورة الثالثة : بعد صلاة العشاء أي تبدأ هذه العورة بعد صلاة العشاء وهذه العورة أيضا حددها الله بالصلاة .

ــ لنأت الآن إلى العورة الثانية : يقول الله عنها ( حين تضعون ثيابكم من الظهيرة ) فانظر جيدا وقارن هذه العورة مع سابقاتها ، فإنه لم يذكر أي صلاة فيها فهذه ليست محددة بأي صلاة ، لا بصلاة الجمعة ولا بصلاة الظهر ولا بصلاة العصر ، فكل هذه الصلوات صنعها الناس ولم ينزل الله بها من سلطان . هل الكلام غير واضح ؟
وهل ما زلتم تعاندون ؟

ملاحظة :
إنكم ترون بكل وضوح في هذه الآية أن الله ذكر صلاة الفجر ، وذكر صلاة العشاء ، وذكر في آية أخرى الصلاة الوسطى ، ثلاث صلوات ، فأروني بالله عليكم أين ذكر الله صلاة الظهر أو صلاة العصر أو صلاة الجمعة ، فابحثوا في الكتاب كله فإن وجدتم فأنا تحت أقدامكم أتبعكم على طول الخط ، وإن لم تجدوا فتوبوا إلى الله وقولوا للناس الحق ولا ينفعكم غير الحق .

الآن ننتقل إلى نقطة أخرى :
لو جاءت هذه الصلاة من عند الله لجعلها تقام في المساجد أليس كذلك ؟ وتأمل معي أخي متى تقام الصلاة في المساجد يقول الله عز وجل :
( في بويت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه ، يسبح له فيها بالغدو والآصال ، رجال لا تلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكر الله ) فتأمل جيدا هذه الآية ، فالآية واضحة كل الوضوح وتبين أن الصلاة في بيوت الله تكون فقط بالغدو والآصال وضعت تحت ذلك خطا في الآية ، إذن لا تكون صلاة في المسجد إلا في هذه الأوقات بالغدو والآصال في الصباح الباكر وعشيا وليس في الظهيرة .
ضف إلى ذلك أنه قال ( رجال لا تلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكر الله ) وهنا نرى واضحا بأن التجارة تلهي الناس عن ذكر الله الذي هو الصلاة وذلك بالغدو أو ألاصال أو بهما معا ، وبالنسبة للزمان الذي نزل فيه القرآن لا تقوم تجارة بالعشي بل تقوم بالغدو أي في الصباح الباكر ، وهذه الآية تساند ما ذكره الله في سورة الجمعة من أن الناس كانوا يذهبون للتجارة يوم الجمعة أي يوم السوق وذلك في الصباح الباكر .

ــ ملاحظة :
إن الآية تبين أن الصلاة في المساجد تكون بالغدو والآصال أي في الصباح الباكر وبالعشي ، وهذه ما تجده في كل القرآن ، فبالله عليكم اأتوني بآية واحدة تقول بالصلاة في المسجد وقت الظهيرة وابحثوا في كل الكتاب ، أين أنتم يا علماء ، فاخرجوا عن صمتكم وقولوا للناس الحق ، فإن أكثر الناس لكم تابعون .

ــ نقطة أخرى : إن صلاتكم صلاة الجمعة مزيج من خطبة وصلاة ، فهل هي خطبة أم صلاة ، ضف إلى ذلك أن الله يتكلم عن صلاة وليس عن خطبة فمن أين شرعتم تلك الخطبة أيضا ، وهذا لأنكم تقولون للناس أنها فرض فمن فرضها على الناس ياترى ؟ فاتقوا الله يا علماء وأنيبوا إلى ربكم من قبل أن يأتي يوم لا مرد الله من الله ، مالكم من ملجإ يومئذ وما لكم من نكير .

ــ تعالى نفكر قليلا ، إن الله إذا أنزل كتابا على قوم أنزله بلسانهم كما جاء في قوله تعالى ( وما أرسلنا من رسول إلا بلسان قومه ليبين لهم ) أي أن القرآن نزل بلسان العرب أي بمعنى أن القرآن يفهمه العرب جيدا فهو لغتهم التي يتكلمون بها في الشوارع يعرفها الصغير والكبير والرجال والنساء ، تخيل أنك تقرأ القرآن على قوم وأنت تتكلم معهم بلغتهم الدرجة ، وتخيل أنك تفعل هذا في الصلاة يوميا صباحا مساء ، فهل يحتاج القوم إلى حصة أخرى في الأسبوع وهل ما ستقوله لهم في الأسبوع يكون أحسن مما سمعوه منك طيلة الأسبوع ، فمن فكر في هذا جيدا يرى أن هذه الصلاة ليس لها أصلا ترتكز عليه .

ويبدو أن يوم الجمعة كان موجودا قبل نزول هذه السورة لأن ذكر الجمعة فيها جاء معرفا بصيغة التعريف ، ولنتأمل الآن أيام الأسبوع
الأحد : واحد
الاثنين : اثنين
الثلاثاء: ثلاثة
الأربعاء: أربعة
الخميس : خمسة
الجمعة : اختلف هذا اليوم في تسميته عن الأيام السابقة التي سميت بأسماء عددية حسب تعدادها مما يدل على أن هذا اليوم يصادف حدثا أسبوعيا قبل نزول هذه السورة ويتبين من خلالها انه حدث تجاري .

ــ ملاحظة :
لما كانت هذه الصلاة من صنع الناس إختلفوا كثيرا في صنعها ، فتراهم يجعلونها فرضا على أصحاب المدن وتسقط
عن أهل البدو وتارة يجعلونها فرضا عليهم جميعا وتارة يجعلون لها عددا لقيامها حيث إذا كان العدد قليلا لا تجب
وتراهم يجعلونها مكان صلاة الظهر التي صنعوها وآخرون يصلونها ويصلون وراءها صلاة الظهر فيصبح لديهم 6 صلوات في ذلك اليوم وآخرون لا يصلونها إلا إذا جاء إمام عادل وإذا صادف ذلك اليوم يوم عيد تصلى صلاة العيد
وتلغى صلاة الجمعة وهكذا .

ــ إن صلاة الجمعة استغلت كثيرا من طرف السياسيين وخصوصا في التنافس على الحكم فإنها تعتبر وسيلة جد فعالة في تحقيق الأهداف ، فهي تعتبر لجام الحصان ، فالذي يكسب الأئمة يكسب المعركة ، ولا أقول الخلافة الإسلامية بل أقول المملكة الإسلامية الدكتاتورية استغلت الإئمة واستغلت هذه الصلاة لتبيث نفوذها وسلطتها وقهر أعدائها وشعوبها من أبناء جلدتها وإفساد هذا الدين بصنع الكذب على الله والرسول وتكميم أفواه الصالحين ممن قتلوا وقتل الحق معهم .

ملاحظة حول أيام الأسبوع
إن الأسبوع الذي يعمل به حاليا يجب إزالته عند كل مجتمع يؤمن بما أنزل الله ، فالأسبوع هذا منكر وذلك أنه يتأسس على فكرة عقائدية باطلة تسيء إلى المولى عز وجل ، وذلك أن أهل الكتاب يعتقدون أن الله استراح في اليوم السابع بعد خلقه السماوات وألأرض في ستة أيام ، إن بني إسرائيل هم الذين اعتقدوا ذلك أولا ، فكان العقاب بالسبت بأن حرم عليهم العمل في ذلك اليوم ، ثم تبعهم النصارى في هذا الإعتقاد ، وجاء من المسلمين مؤخرا وحرموا العمل يوم الجمعة ، وعلى من اتبعني من المؤمنين أن يلغي أيام الأسبوع فإن الله لم يستريح والإستراحة ضعف ولقد قال الله وهو يريد إبطال هذه العقيدة ( ولقد خلقنا السماوات والأرض وما بينهما في ستة أيام وما مسنا من لغوب ) وما مسنا من لغوب يعني أنه لم يكن هناك أي إعياء فالله لا يعيه أي شيء سبحان الله عما يصفون ، ولهذا لم يذكر الله في القرآن نظام الأسبوع وتكلم عن الساعة ، واليوم ، والليلة ، وتكلم عن الشهر ، وتكلم عن السنة ، وتكلم عن القرن ولم يتكلم عن الأسبوع رغم أنه كانت هناك مناسبات لذكره ولكنه ذكر مكانها سبعة أيام ولم يذكر نظام الأسبوع كقوله تعالى ( فمن تمتع بالعمرة إلى الحج فما استيسر من الهدي فمن لم يجد فصيام ثلاثة أيام في الحج وسبعة إذا رجعتم ) قال وسبعة إذا رجعتم ولم يقل وأسبوع إذا رجعتم .
خلاصة القول أنه يجب تغيير هذا النظام الأسبوعي وجعل مكانه نظاما آخر كالعشري مثلا أو الخماسي مثلا أو أي نظام آخر فنحن نتبع ما أنزل الله وكل ما يخالف ما أنزل الله يجب الإبتعاد عنه .

ــ تنبيه
لو علمت ، فإن الله إذا أنزل صلاة بين مقدارها وبين وقتها الذي تقام فيه ، فانظر إلى أول صلاة أنزلها والتي نزلت يقول فيها ( يا أيها المزمل قم الليل إلا قليلا ، نصفه أوانقص منه قليلا ، أو زد عليه .... ) فانظر كيف عين وقتها بأن تكون في الليل ، وانظر كيف بين مقدارها بالنصف أو قريبا من النصف ، وهكذا في كل صلاة ينزلها ليأمر بها عباده ، فالصلاة التي أنزلها بعد ذلك لها نفس المقاييس ، أنظر إلى قوله تعالى ( وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل غروبها ، ومن آناء الليل فسبح وأطراف النهار لعلك ترضى ) أنظر في هذه الآية كيف بين الصلاة بحدودها ومقدارها أيضا ، فالصلاة في الصباح يحدها في النهاية طلوع الشمس ، والصلاة في آخر النهار يحدها في البداية غروب الشمس أي تبدأ قبل غروبها ، كما تنتهي الصباحية قبل طلوعها ، هذا بالنسبة للحدود ، أما بالنسبة للمقدار فقد عين بأن يكون أطراف النهار كلها صلاة وذلك قوله وأطراف النهار لعلك ترضى ، أما بالنسبة للعشاء فإليك توقيتها ومقدارها فأنزل فيها وفي الصلاة كلها قوله عز وجل ( أقم الصلاة لدلوك الشمس إلى غسق الليل ، وقرآن الفجر إن قرآن الفجر كان مشهودا ، ومن الليل فتهجد به نافلة لك عسى أن يبعثك ربك مقاما محمودا )
ــ أقم الصلاة لدلوك الشمس إلى غسق الليل هنا يبين بأن صلاة آخر النهار ترادف العشاء مباشرة ، وتنتهي الصلاتين مترادفتين مع غسق الليل أي عندما يشتد الظلام ، فانظر كيف قدر الله الصلاة كلها وبين أوقاتها أيضا كلها .

لنأت الآن إلى الصلاة التي صنعها الناس وأسموها صلاة الجمعة لأبين لكم التزوير والكذب بإذن الله .

أسئلة :
بالنسبة ليوم الجمعة فهو ليس إسم ليوم كما يظن الناس وإنما هو صفة ليوم
تقام فيه التجارة ، فلو أقاموا ثلاثة أيام تجارية في الأسبوع فتلك الأيام هي ايام جمعة .

وأقول لإخواني جميعا أن الصلاة تفرض من عند الله ولا تشرع من عند العباد
والصلاة التي ينزلها الله تكون لها المميزات التالية :

1 ) عندما ينزل الله صلاة فإنه يبين مقدارها كما هو الشأن مع الصلوات المفروضة
2 ) يبين حدودها أي وقتها من أين تبدأ ومتى تنتهي
3 ) تصلى في المساجد

الصلاة التي شرعها الناس والتي أسموها صلاة الجمعة لا توجد فيها أيا من هذه المميزات
ــ أين هو مقدارها ؟ فالناس تصليها حسب الذوق ، لا جواب ( تشريع العباد )
ــ أين هي حدودها أي وقتها ؟ متى تبدأ ومتى تنتهي ؟ فالناس الذين شرعوها يتحكمون في وقتها ن متى شاؤوا بدأوا ومتى شاؤوا أنهوها ( تشريع العباد )
ــ من الذي شرعها في الظهيرة ؟ لا جواب ( تشريع العباد )
ــ أين تصلى ؟ فالمساجد لا صلاة فيها إلا بالغدو والآصال كما قال سبحانه وتعالى
( في بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه ، يسبح له فيها بالغدو والآصال ) ، فالمساجد لا صلاة فيها بالظهيرة ، لا جواب ( تشريع العباد )
ــ من الذي شرع الصلاة تنقسم قسمين ، نصف خطبة ونصف صلاة ؟ لا جواب ( تشريع العباد )
ــ وهل الخطبة صلاة أم لا ؟ لا جواب ( تشريع العباد )
ــ وإذا ما فاتت الخطبة أحدا فهل هو ترك الصلاة أم يعيدها أم لا شيء عليه لا جواب ( تشريع العباد )
ــ وما هي نوعية الخطبة ؟ هل هي ذاتية ، أم اجتماعية أم سياسية أم ماذا ، لا جواب ( تشريع العباد )
وهل كل هذه الأنواع من الخطب صلاة ؟ لا جواب ( تشريع العباد )
ــ وهل من يحرض الناس على قتل المسلمين بعضهم بعضا وهو يخطب عليهم هل هو في صلاة ، وماذا عن المسلمين إن لعنوا بعضهم بعضا على المنابر فهل تلك صلاة ، وماذا على الذين يردون عليهم بالمثل فهل هم في صلاة ؟ لا جواب ( تشريع العباد )
ــ لماذا شرعتم صلاة وحذفتم أخرى شرعتمونها من قبل ، فعندما تصلون الجمعة فأين هي صلاة الظهر ؟ أم هناك صلاة تحذف أخرى أم هناك نسخ أم ماذا ؟ لا جواب ( تشريع العباد )
ــ فهل صلاة الجمعة هذه مفروضة على أهل القرى ؟ فهل أنتم متفقون على هذا ؟ ألا ترون أنكم اشترطتم عددا لقيامها واختلفتم فيه ، فهل اتفقتم على العدد ، فهل تصلى بثلاث أم بعشر أم بعشرين ؟ فهل في الصلاة نصاب أيضا ؟ لا جواب ( تشريع العباد )
ــ وإذا لم تبلغ قرية ذلك النصاب المضروب ولم يصليها الناس فهل صلوا صلاة الجمعة أم هي غير مفروضة عليهم ؟ وإذا لم تفرض عليهم فمن رخص لهم ؟ لا جواب ( تشريع العباد )
وهل يشرع الترخيص من عند الناس ؟ لا جواب ( تشريع العباد )
ــ فهل هي فرض على النساء أم هم معفون عنها ؟ وإذا كانت فرض عليهم
فماذا عن التي لم تصليها ؟ لا جواب ( تشريع العباد )
ــ عندما تقيمون صلاة العيد لماذا تلغون صلاة الجمعة إذا صادفت ذلك اليوم فتجعلونها مستحب ، تصلى حسب الذوق ، صلاها أم لا يصليها فلا شيء عليه في ذلك اليوم ؟ لا جواب ( تشريع العباد )

وأخيرا أذكر إخواني بما قاله الله سبحانه وهو أصدق القائلين

( ... أفلا يتدبرون القرآن ، ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا ..)

فلا يوجد أي معلومة عنها في ما أنزل الله ، فاتقوا الله ولا تفتروا عليه الكذب إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون .


الكاتب : بنور صالح

مواضيعي المطروحة في منتدى الفقه

ــ أنزل الله ثلاث صلوات وليس خمسا
ــ تقدر الصلاة بالوقت وليس بعدد الركعات
ــ الركوع ليس الانحناء ولا وجود للانحناء
ــ الصلاة الوسطى التي أنزل الله
ــ صلاة الجمعة لا أصل لها في دين الله

الرد مع إقتباس
قديم 22-01-2007, 02:55 PM
ابو محمد العاملي ابو محمد العاملي غير متصل
مراقب عام - الشيخ مصطفى مصري
 

رقم العضوية : 3

تاريخ التّسجيل: Mar 2002

المشاركات: 3,276

آخر تواجد: 06-01-2018 10:15 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: لبنان- أنصار

السلام عليكم
الى كاتب هذه المواضيع
لقد ذكرت في ردك الاخير ما يلي:


أخي الكريم أبو محمد ، لقد ساتني من قبل أسئلة خارجة عن الموضوع ، وقد نبهتك على ذلك ، وأخذت مبادرة مني بأن أجيب عليها وأن لا أعود مرة أخرى لأجيب عن الأسئلة الخارجة عن الموضوع ، وها أنت تعيد الكرة مرة أخرى لتخرج الموضوع عن مساره تماما ، فأنا لست في مركز للشرطة للاستجواب.


و قلت في موضوعك هكذا أصلي كما أنزل الله


يا معشر المسلمين ، إني قد جاءني من العلم ما لم يأتكم فاتبعون يهدكم الله صراطا مستقيما ، وهذه صلاتي من كتاب رب العالمين .


عظيم ..
نحن بدأنا بالاستفسار منك حول كلامك..
فسألتك هل أنك تتحدث بعلم؟
وأكدت لنا أننا تتحدث بعلم..وليس بظن ولا بوهم..
ممتاز..
إذن لما الخوف؟
لماذا استشعرت الخطر وبأنك في مركز شرطة؟
لم نطلب منك بطاقة الهوية، ولم نطلب صورة هويتك،
لم يحن الوقت لكي ندخل في التفاصيل بعد ..
إذ المطلوب منك أن تثبت لنا أنك تتحدث فعلا بعلم، وأنك صادق ..
لأنك ان استطعت اثبات ذلك فيصبح الكلام في التفاصيل تحصيل حاصل..
وإن لم تستطع اثبات صدقك .. فالجواب عندك..
لذا المطلوب منك الاجابة على السؤال الذي ذكرته في مشاركتي السابقة كي نصل واياك الى النتيجة المطلوبة.

بالمناسبة تم اضافة موضوعك الجديد الى هذا الموضوع توفيرا للوقت وتسهيلا عليك بدل وضع الروابط في كل مواضيع من مواضيعك قبل دمجها..

التوقيع :

قَالَ أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام
خَالِطُوا النَّاسَ مُخَالَطَةً إِنْ مِتُّمْ مَعَهَا بَكَوْا عَلَيْكُمْ وَ إِنْ عِشْتُمْ حَنُّوا إِلَيْكُمْ
يَا ذَا الْجَلَالِ وَ الْإِكْرَامِ اللَّهُمَّ أَنْتَ الْحَقُّ وَ مُنْزِلُ الْحَقِّ بِمُحَمَّدٍ
اللَّهُمَّ أَرِنِي الْحَقَّ حَقّاً حَتَّى أَتَّبِعَهُ وَ أَرِنِي الْبَاطِلَ بَاطِلًا حَتَّى أَجْتَنِبَهُ
http://www.kitabati.net
http://www.m.masrilb.net
http://www.mostapha.masrilb.net
كتاباتي : خواطر وذكريات .. مقالات وحكايات .. أدونها في هذه الصفحات

الرد مع إقتباس
قديم 22-01-2007, 02:59 PM
ابو محمد العاملي ابو محمد العاملي غير متصل
مراقب عام - الشيخ مصطفى مصري
 

رقم العضوية : 3

تاريخ التّسجيل: Mar 2002

المشاركات: 3,276

آخر تواجد: 06-01-2018 10:15 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: لبنان- أنصار

السلام عليكم
أعيد تكرار الاسئلة بانتظار الجواب

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: ابو محمد العاملي
السلام عليكم


ولنبدأ من الفقرة الاولى من الجواب الاخير





والسؤال هو: ما هو مصدر هذا العلم الذي تدعيه ، وتعطي شهادة عليه ، وتقسم على صحته؟

ولكي أهون عليك بالجواب فإنني اعيد السؤال بصيغة مفصلة:

هل العلم الذي تدعيه هو علم عام يعرفه الكثيرون ؟ أم علم مختص بك انت ( بنور صالح) ؟

وإن كان علما عاما ؟ فمن أين تعلمته؟ ومن هو معلمك ؟
وإن كان علما خاصا؟ فمن الذي خصك به ؟

هل أوحى الله لك به؟ أم بعث لك ملكا يعلمك؟ أم تعلمته في المنام؟ أم ماذا ؟؟؟

وبانتظار الجواب لنكمل معك خطوة خطوة حول كل ما ذكرت وادعيت..

التوقيع :

قَالَ أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام
خَالِطُوا النَّاسَ مُخَالَطَةً إِنْ مِتُّمْ مَعَهَا بَكَوْا عَلَيْكُمْ وَ إِنْ عِشْتُمْ حَنُّوا إِلَيْكُمْ
يَا ذَا الْجَلَالِ وَ الْإِكْرَامِ اللَّهُمَّ أَنْتَ الْحَقُّ وَ مُنْزِلُ الْحَقِّ بِمُحَمَّدٍ
اللَّهُمَّ أَرِنِي الْحَقَّ حَقّاً حَتَّى أَتَّبِعَهُ وَ أَرِنِي الْبَاطِلَ بَاطِلًا حَتَّى أَجْتَنِبَهُ
http://www.kitabati.net
http://www.m.masrilb.net
http://www.mostapha.masrilb.net
كتاباتي : خواطر وذكريات .. مقالات وحكايات .. أدونها في هذه الصفحات

الرد مع إقتباس
قديم 23-01-2007, 01:30 AM
bennour bennour غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 34567

تاريخ التّسجيل: Jan 2007

المشاركات: 20

آخر تواجد: 31-03-2007 04:12 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: الجزائر

السلام عليكم

أخي الكريم أبو محمد كانت الردود متتالية حول الموضوع الأصل فإذا بك جئت بموضوعي الذي طرحته حول صلاة الجمعة وأدخلته ضمن الردود ، وما علاقة صلاة الجمعة بالموضوع الذي يتكلم عن تقدير الصلاة بالوقت وليس بعدد الركعات ، وهل تظن أن مكرك هذا ينفعك ، بل أنت تسعى في فساد المنتدى ، وهذا ليس تنظيم ، إنك تشتت الموضوع لكي تفسد على القارئ المتابعة ، فلو كانت المواضيع التي أدمجتها لأشخاص مختلفين هل كانت لتدمج ، أم أنا الشخص الذي تحاوره لم تجد بما تقابله وذلك هو الحل العربي ، وما دمت تسعى في المنتدى تعبث لتطغى فقد يجعل الله يداك سببا في تحطيم هذا المنتدى ، والله يشهد ما تفعل ، وهو خيرالماكرين .

بالنسبة لما جاء في ردك الأخير علما أنك منذ البداية رحت تطرح أسئلة خارج الموضوع وأخذت المبادرة مني غير ملزما بذلك وأجبتك ، وعقبت على ذلك بأن لا أجيب مرة أخرى على الأسئلة الخارجةالموضوع ، وها أنت تعود مرة أخرى لتطرح أسئلة خارج الموضوع وهي التالية :

إقتباس:
والسؤال هو: ما هو مصدر هذا العلم الذي تدعيه ، وتعطي شهادة عليه ، وتقسم على صحته؟

ولكي أهون عليك بالجواب فإنني اعيد السؤال بصيغة مفصلة:

هل العلم الذي تدعيه هو علم عام يعرفه الكثيرون ؟ أم علم مختص بك انت ( بنور صالح) ؟

وإن كان علما عاما ؟ فمن أين تعلمته؟ ومن هو معلمك ؟
وإن كان علما خاصا؟ فمن الذي خصك به ؟

هل أوحى الله لك به؟ أم بعث لك ملكا يعلمك؟ أم تعلمته في المنام؟ أم ماذا ؟؟؟

وبانتظار الجواب لنكمل معك خطوة خطوة حول كل ما ذكرت وادعيت..



الجواب :

إن هذه الأسئلة خارجة عن الموضوع ، وإن شئت أن تلبي رغباتك بمثل هذه الأسئلة عن شخصي وحياتي فادخل إلى موقعي وهنا بإذن الله تجد كل ما يمكن أن تطرحه وإليك موقعي

http://mosque.electronic.ibelgique.com

قد طرحت عليك أسئلة سابقا وهي قبل أسئلتك الأخيرة وهي كا لآتي :

وكما سألتني وأجبتك أسالك نفس الأسئلة التي سألتني ، إذ لا يمكن أن تسأل خصمك عن اليقين والظن والوهم ، ثم يجيبك ويسألك نفس السؤال فتتهرب عن إجابته ، إذن أعيد عليك أسئلتك ، هل العبادة التي تعبد الله بها ، هل أنت متيقن بأن الله أنزلها لا شك فيها ، هل أنزل الله صلاة الظهر وصلاة العصر مثلا ، هل أنزل الله الصلاة مقدرة بالركعات وليس مقدرة بالوقت ، هل الانحناء الذي تقومون به أنزله الله ، وقدم شهادة على هذا كما فعلت معك ، وقل في الأخير إن كذبت فلعنة الله على الكاذبين .

ــ أخي الكريم سأتلني خارج الموضوع ورغم ذلك أجبتك ، وسألتك أسئلة من صميم الموضوع ولم تجبني ، وها أنا أعيد عليك الأسئلة التي سالتك إياها قبل أسئلتك الأخيرة وهي كالتالي :

ــ بالنسبة للآية ( وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل )
ــ هل هذه الآية منسوخة ؟
ــ هل هي فاعلة إلى يومنا هذا ؟
ــ وهل يجب أن نعمل بها أم لا ؟
ــ كم صلاة تذكرها ؟ 3 أم 5
ــ وما هي هذه الصلوات ؟
ــ هل قال النبي هذه الآية للناس ؟
ــ هل بلغها ؟
ــ هل تلكلم بها بعظمة لسانه أم لا ؟
ــ هل عمل بها ؟
ــ وكم صلى حين عمل بها ؟
ــ وهل هو الذي شرع الظهر والعصر ؟
ــ إذا لم يكن هو فمن الذي شرعهما ؟
ــ هل صلاة الظهر والعصر فرض ؟
ــ إذا قلتم فرض فمن فرضهما ؟ وأين فرضهما ؟
ــ وما حكم الذي لم يصليهما ، هل ارتكب معصية ؟ إذا قلتم نعم فمن عصى ؟
ــ من الذي يشرع للعباد ؟
ــ إذا شرع آخر مع الله هل هذا شرك بالله أم لا ؟
والسلام عليكم


أخي الكريم ، إن الموضوع يفند ما تقومون به ويصفكم بالشرك ، فعليكم أن تدافعوا عن قواعدكم بما أنزل الله ، وهذا هو المطلوب ، أما ما تستعمله هو ما يستعمله الكثير من الجهال يبحثون للانتقام من الشخص بدل التعرض للموضوع بالعلم ، والسلام عليكم .

الرد مع إقتباس
قديم 23-01-2007, 09:12 AM
الصورة الرمزية لـ معالج
معالج معالج غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 15505

تاريخ التّسجيل: Feb 2005

المشاركات: 6,710

آخر تواجد: 05-07-2016 06:24 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: الكويت الحبيبة

إقتباس:
الكريم أبو محمد كانت الردود متتالية حول الموضوع الأصل فإذا بك جئت بموضوعي الذي طرحته حول صلاة الجمعة وأدخلته ضمن الردود ، وما علاقة صلاة الجمعة بالموضوع الذي يتكلم عن تقدير الصلاة بالوقت وليس بعدد الركعات ، وهل تظن أن مكرك هذا ينفعك ، بل أنت تسعى في فساد المنتدى ، وهذا ليس تنظيم ، إنك تشتت الموضوع لكي تفسد على القارئ المتابعة ، فلو كانت المواضيع التي أدمجتها لأشخاص مختلفين هل كانت لتدمج ، أم أنا الشخص الذي تحاوره لم تجد بما تقابله وذلك هو الحل العربي ، وما دمت تسعى في المنتدى تعبث لتطغى فقد يجعل الله يداك سببا في تحطيم هذا المنتدى ، والله يشهد ما تفعل ، وهو خيرالماكرين .

نتمنى منك أن تتكلم مع شيخنا الكريم بأدب وإحترام
فلا ماكر ولامفسد غيرك
هذه مواضيعك إحتفظ بها لنفسك
ولاتنشر سمومك بالمنتديات
أتريد أن تصد أمة محمد(ص) عن الصلاة الصحيحة بأفكارك الباطلة
عجباً لأمرك
وهناك غاية في نفسك سوف يكشفها الوقت
نسأل الله أن يهديك لطريق الصواب

التوقيع :



معالج بالطب البديل والروحانيات ومُفسر أحلام

الرد مع إقتباس
قديم 23-01-2007, 01:43 PM
bennour bennour غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 34567

تاريخ التّسجيل: Jan 2007

المشاركات: 20

آخر تواجد: 31-03-2007 04:12 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: الجزائر

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: معالج
نتمنى منك أن تتكلم مع شيخنا الكريم بأدب وإحترام
فلا ماكر ولامفسد غيرك
هذه مواضيعك إحتفظ بها لنفسك
ولاتنشر سمومك بالمنتديات
أتريد أن تصد أمة محمد(ص) عن الصلاة الصحيحة بأفكارك الباطلة
عجباً لأمرك
وهناك غاية في نفسك سوف يكشفها الوقت
نسأل الله أن يهديك لطريق الصواب


السلام عليكم

أخي الكريم معالج عليك أن تكون أمينا في الاقتباس ، فأنت حرفت الاقتباس عني لترفع بتحريفك هذا ما لايليق رفعه بتحريف كلام الناس ، وهذه عادة الجاهلين بالعدل الذي أنزله الله .

ــ وقع علي ظلما وأعطانا الله حق الدفاع والتنبيه والإنذار والكشف والتعبير والتوضيح ، رأيت مكرا أليس من حقي أن أعبر عنه ، ومن يدافع عني إذا لم أدافع عن نفسي ، ورأيت فسادا في دمج المواضيع ما لا يخفى على عاقل
ألا أعبر وأحذر من هذا الفساد ، ورأيت عبثا في دمج المواضيع حيث شتت الموضوع بفعله هذا ، ألا أدافع عن مواضيعي ، ومن سيدافع عنها غيري ، وأين هو سوء الاحترام في تعبيري ودفاعي عن مواضيعي ، هل عندما ترى مكرا أو فسادا أو عبثا يقع عليك وتريد دفعه عنك يسمى هذا سوء احترام ، وإن كان هذا احترام فأيهما أحق السكوت على الظلم احتراما للناس أو إنصاف الناس وإحقاق حقوقهم .

ــ لو كنت حقا تتابع ما يجري ، ولو كنت حقيقة تحب الاحترام لكان عليك أن تنصر الحق ولا تناصر الظلم بالانتصار لشيوخك ، ولا أعرف الانتصار إلا للحق .

ــ ولو كنت حقيقة تحب الاحترام لكان عليك أن تحترم غيرك وتنهى إخوانك إن لم يفعلوا ، فكان عليك أن تنهى إخوانك الذين سبقوك من قبل بمشاركاتهم والذين لم يتكلموا إلا سفها وجهلا ، فكان عليك أن تناصر الاحترام فتنهاهم أو ينهاهم شيخك إن كنتم أتباعا له حقا .

ــ أخيرا أقول لأخي الكريم معالج إن كنت تريد أن تتقرب من شيخك فلا مانع ، لكن لا تتظاهر بالحماسة لتدوس حقوق
الآخرين لتجعل من ذلك تقربا لشيخك ، فحقوق الناس وحريتهم في التعبير والدفاع عن أنفسهم حق يولدون به .

والسلام عليكم

الرد مع إقتباس
قديم 23-01-2007, 05:22 PM
حار همدان حار همدان غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 35179

تاريخ التّسجيل: Jan 2007

المشاركات: 182

آخر تواجد: 18-01-2010 11:11 AM

الجنس: ذكر

الإقامة:

أخ بنور السلام عليكم
انت تريد اقناعنا بما تقول حسب احلام وتفسيرات شخصيه ولا اعتقد بان هذا ممكن لان الدين متواتر ولا يمكن ان نغير فى شعائرنا بسبب احلامك وتحليلاتك زرت منتداك ولم اجد شىء غير طبيعى او مقنع اللهم ادعائك عن الجمعه وان فترة الظهر فترة قيلوله فهذه منطقيه ولكن كما قلت لك الدين يؤخذ بالتواتر مع اعمال العقل وليس حسب رؤى شخصيه مهما كانت منطقيه اما ما يخص تحليلك لدلوك الشمس فهو الظهر وطرفى النهار هم الظهر والمغرب
والسلام

الرد مع إقتباس
قديم 23-01-2007, 11:25 PM
bennour bennour غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 34567

تاريخ التّسجيل: Jan 2007

المشاركات: 20

آخر تواجد: 31-03-2007 04:12 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: الجزائر

السلام عليكم

أخي الكريم أيلياء ، إن الذي بيني وبينكم ليس الرؤى والأحلام ، وإنما هو العلم ، لا جدال إلا بالعلم ، و لا فصل بيننا إلا بالعلم ، ولا علم إلا ما أنزل الله ، وإني أطرح مواضيع علمية وليس الرؤى والأحلام ، فعليكم جميعا أن تدخلوا من هذ الباب ، لا كلام بيننا إلا النفي والإثبات ، والدليل ما أنزل الله ، فعليكم أن تنفوا ما جئتكم به ، وتثبتوا ما أنتم عليه
أنتم وآباءكم ، والدليل ما أنزل الله .

ــ بالنسبة لقولك التالي :

إقتباس:
اما ما يخص تحليلك لدلوك الشمس فهو الظهر وطرفى النهار هم الظهر والمغرب
إقتباس:


كلام بدون دليل من التنزيل ، فقدم دليلك مما أنزل الله .

وعلى كل من يريد المشاركة أن يجيب على الأسئلة الموجهة دون خروج عن الموضوع ، والجميع معنيين بالأمر
كل الأحزاب الإسلامية التالية الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا كل حزب بما لديهم فرحون : سنة ، شيعة ، إباضية ، معتزلة ، مالكية ، حنفية ، حنبلية ، شافعية ، زيدية ، جعفرية ، إمامية ، مهدوية ، صوفية ، شاذلية ، قادرية ، علوية ، ..... قرآنيين ، باطنية ، ظاهرية .... الجميع يتفضلوا ليجيبوا على الأسئلة العلمية التالية :


أعطونا مواقيت الصلاة التي أنزلها الله وآخذ آية من الآيات العديدة التي أنزلها الله في الصلاة والتي تقول ما يلي :


ــ أنزل سبحانه يقول ( وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل )
ــ هل هذه الآية منسوخة ؟
ــ هل هي فاعلة إلى يومنا هذا ؟
ــ وهل يجب أن نعمل بها أم لا ؟
ــ كم صلاة تذكرها ؟ 3 أم 5
ــ وما هي هذه الصلوات ؟ أذكر أوقاتها ، وأين هي الصلاة الوسطى في هذه الصلوات .
ــ هل قرأ النبي هذه الآية على الناس ؟
ــ هل بلغها ؟
ــ هل تلكلم بها بلسانه أم لا ؟
ــ هل عمل بها ؟
ــ وكم صلى حين عمل بها ؟
ــ وهل هو الذي شرع الظهر والعصر ؟
ــ إذا لم يكن هو فمن الذي شرعهما ؟
ــ هل صلاة الظهر والعصر فرض ؟
ــ إذا قلتم فرض فمن فرضهما ؟ وأين فرضهما ؟
ــ وما حكم الذي لم يصليهما ، هل ارتكب معصية ؟ إذا قلتم نعم فمن عصى ؟
ــ من الذي يشرع للعباد ؟
ــ إذا شرع آخر مع الله هل هذا شرك بالله أم لا ؟

*** وفي الأخير قدموا هذه الشهادة أمام الله وأمام العباد ، وقولوا ما يلي :
نشهد أمام الله ونقسم بالله العلي العظيم أن الله هو الذي أنزل صلاة الظهر وصلاة العصر وإن كذبنا عليه فلعنة الله على الكاذبين .

قدموا هذه الشهادة بهذه الصيغة لا تغيير ولا تبديل فيها ، وإذا لم تجيبوا على هذه الأسئلة ، وتقدموا هذه الشهادة فاعلموا أنكم حكمتم على أنفسكم أنكم أشركتم بالله في تشريعه ما لم ينزل به سلطانا ومن فعل ذلك فهو من المشركين ، فلا أحد يكفركم ولا يضللكم بل أنتم الذين ستحكمون على أنفسكم هنا في الدنيا قبل الآخرة ، والعلم بما أنزل الله هو الذي كشف شرككم كما كشف شرك الذين من قبلكم ، فهو الوحيد الذي يكشف ما قبله وما بعده ، والآن أنتم على علم بضلالكم ، وما يزيدكم هذا الحق بما أنزل الله إلا طغيانا ، والسلام .

تاريخ هذا الرد 23/01/2007



آخر تعديل بواسطة bennour ، 23-01-2007 الساعة 11:35 PM.
الرد مع إقتباس
قديم 24-01-2007, 12:48 AM
ابو محمد العاملي ابو محمد العاملي غير متصل
مراقب عام - الشيخ مصطفى مصري
 

رقم العضوية : 3

تاريخ التّسجيل: Mar 2002

المشاركات: 3,276

آخر تواجد: 06-01-2018 10:15 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: لبنان- أنصار

الفرصة الاخيرة

السلام عليكم
الفرصة الاخيرة..
الى كاتب الموضوع ( بنور صالح - bennour )

لست بحاجة لكي أدخل معك بالحوار التفصيلي قبل أن تتبين لنا حقيقتك..
ولأتكلم بوضوح:

اعلم أن بعضا مما كتبته في مقالاتك يستوجب إقامة الحد الشرعي عليك إن كنت قد قلته بلا جهل ولا شبهة ..
ولكن التزاما منا بالحرية الممنوحة للاعضاء للتعبير عن افكارهم سمحنا لك بكتابة ما كتبت لاحتمال كونك مشتبها..
لذا فإنك في نظرنا لا تخلو من أحد ثلاثة:

1- إما لديك علم نجهله.
2- اما أنك جاهل وقع في شبهات.
3- إما أنك كذاب معاند جاحد.

لذا لم يكن مهما لدينا مناقشتك في التفاصيل، بل أردنا مناقشتك في أساس ما لديك، وجمعنا لك مقالاتك التي كنت تضع فيها روابط مواضيعك الاخرى،

وقد ادعيت في اجابتك انك تتكلم بعلم ، فإما أن تثبت لدينا ذلك من خلال الاجوبة على الاسئلة التي طرحتها عليك والتي يمكن ان اطرحها بعد،
وإلا فإنك جاهل او كذاب..
فإن كنت جاهلا فإنا نقبلك على امل أن يستقيم وضعك.
وإن كنت كذابا فليس لك مكان معنا في هذا المنتدى، لأنه ليس لدينا وقت لنضيعه مع الكذابين.
لذا فإني أضعك أمام الفرصة الاخيرة لتوضيح ما نريده منك..
فإما أن نقبل بك عضوا محاورا يطرح ما عنده كما هو حال الالاف من الاعضاء في هذا المنتدى، وإما أن لا يكون لك مكان بيننا.

وأعيد عليك الاسئلة المتعلقة بما ذكرته انت من انك تتحدث بعلم، ولست بحاجة الى قراءة سيرتك الذاتية المنشورة في موقعك لأنها تكون مقبولة بعد ان تثبت لنا انك صاحب علم.

ولنبدأ من الفقرة الاولى من الجواب الاخير

والسؤال هو: ما هو مصدر هذا العلم الذي تدعيه ، وتعطي شهادة عليه ، وتقسم على صحته؟

ولكي أهون عليك بالجواب فإنني اعيد السؤال بصيغة مفصلة:

هل العلم الذي تدعيه هو علم عام يعرفه الكثيرون ؟ أم علم مختص بك انت ( بنور صالح) ؟

وإن كان علما عاما ؟ فمن أين تعلمته؟ ومن هو معلمك ؟
وإن كان علما خاصا؟ فمن الذي خصك به ؟

هل أوحى الله لك به؟ أم بعث لك ملكا يعلمك؟ أم تعلمته في المنام؟ أم ماذا ؟؟؟

وبانتظار الجواب لنكمل معك خطوة خطوة حول كل ما ذكرت وادعيت..

التوقيع :

قَالَ أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام
خَالِطُوا النَّاسَ مُخَالَطَةً إِنْ مِتُّمْ مَعَهَا بَكَوْا عَلَيْكُمْ وَ إِنْ عِشْتُمْ حَنُّوا إِلَيْكُمْ
يَا ذَا الْجَلَالِ وَ الْإِكْرَامِ اللَّهُمَّ أَنْتَ الْحَقُّ وَ مُنْزِلُ الْحَقِّ بِمُحَمَّدٍ
اللَّهُمَّ أَرِنِي الْحَقَّ حَقّاً حَتَّى أَتَّبِعَهُ وَ أَرِنِي الْبَاطِلَ بَاطِلًا حَتَّى أَجْتَنِبَهُ
http://www.kitabati.net
http://www.m.masrilb.net
http://www.mostapha.masrilb.net
كتاباتي : خواطر وذكريات .. مقالات وحكايات .. أدونها في هذه الصفحات

الرد مع إقتباس
قديم 24-01-2007, 01:48 AM
bennour bennour غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 34567

تاريخ التّسجيل: Jan 2007

المشاركات: 20

آخر تواجد: 31-03-2007 04:12 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: الجزائر

السلام عليكم

قاصمة الظهر

إخواني الكرام إن الفرصة مفتوحة أمامكم جميعا ، ويا أخي أبو محمد إن الفرصة لا زالت مفتوحة أمامك ولن أغلقها أمامك فعليك أن تتوب إلى الله ، وتتبع ما أنزل الله ، ولا تشرك بالله في شرعتم ما لم ينزل به الله عليكم سلطانا

ــ وها أنا أعيد عليك الأسئلة التي ظللت تتهرب منها كما تهرب منها من هم أقل أو أكثر منك ، لأن المشرك لا يفلح حيث أتى ، ومن يخذله الله فلا ناصر له ، لقد عملت كل ما في وسعك لتغير مسار الموضوع ولكن الله بالمرصاد فلم تفلح وها أنت تعلن أخيرا انهزامك حول ما طلب منك من الإجابة عن الأسئلة وتقديم الشهادة على أنكم تعبدون الله بما أنزل الله ، وأعيد ما طرحته عليك سابقا من أسئلة حول الموضوع المطروح وليس خارجه ، وإليك الأسئلة

وعلى كل من يريد المشاركة أن يجيب على الأسئلة الموجهة دون خروج عن الموضوع ، والجميع معنيين بالأمر
كل الأحزاب الإسلامية التالية الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا كل حزب بما لديهم فرحون : سنة ، شيعة ، إباضية ، معتزلة ، مالكية ، حنفية ، حنبلية ، شافعية ، زيدية ، جعفرية ، إمامية ، مهدوية ، صوفية ، شاذلية ، قادرية ، علوية ، ..... قرآنيين ، باطنية ، ظاهرية .... الجميع يتفضلوا ليجيبوا على الأسئلة العلمية التالية :


أعطونا مواقيت الصلاة التي أنزلها الله وآخذ آية من الآيات العديدة التي أنزلها الله في الصلاة والتي تقول ما يلي :


ــ أنزل سبحانه يقول ( وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل )
ــ هل هذه الآية منسوخة ؟
ــ هل هي فاعلة إلى يومنا هذا ؟
ــ وهل يجب أن نعمل بها أم لا ؟
ــ كم صلاة تذكرها ؟ 3 أم 5
ــ وما هي هذه الصلوات ؟ أذكر أوقاتها ، وأين هي الصلاة الوسطى في هذه الصلوات .
ــ هل قرأ النبي هذه الآية على الناس ؟
ــ هل بلغها ؟
ــ هل تلكلم بها بلسانه أم لا ؟
ــ هل عمل بها ؟
ــ وكم صلى حين عمل بها ؟
ــ وهل هو الذي شرع الظهر والعصر ؟
ــ إذا لم يكن هو فمن الذي شرعهما ؟
ــ هل صلاة الظهر والعصر فرض ؟
ــ إذا قلتم فرض فمن فرضهما ؟ وأين فرضهما ؟
ــ وما حكم الذي لم يصليهما ، هل ارتكب معصية ؟ إذا قلتم نعم فمن عصى ؟
ــ من الذي يشرع للعباد ؟
ــ إذا شرع آخر مع الله هل هذا شرك بالله أم لا ؟

*** وفي الأخير قدموا هذه الشهادة أمام الله وأمام العباد ، وقولوا ما يلي :
نشهد أمام الله ونقسم بالله العلي العظيم أن الله هو الذي أنزل صلاة الظهر وصلاة العصر وإن كذبنا عليه فلعنة الله على الكاذبين .

قدموا هذه الشهادة بهذه الصيغة لا تغيير ولا تبديل فيها ، وإذا لم تجيبوا على هذه الأسئلة ، وتقدموا هذه الشهادة فاعلموا أنكم حكمتم على أنفسكم أنكم أشركتم بالله في تشريعه ما لم ينزل به سلطانا ومن فعل ذلك فهو من المشركين ، فلا أحد يكفركم ولا يضللكم بل أنتم الذين ستحكمون على أنفسكم هنا في الدنيا قبل الآخرة ، والعلم بما أنزل الله هو الذي كشف شرككم كما كشف شرك الذين من قبلكم ، فهو الوحيد الذي يكشف ما قبله وما بعده ، والآن أنتم على علم بضلالكم ، وما يزيدكم هذا الحق بما أنزل الله إلا طغيانا ، والسلام .

تاريخ هذا الرد 23/01/2007


آخر تعديل بواسطة bennour ، 24-01-2007 الساعة 01:50 AM.
الرد مع إقتباس
قديم 24-01-2007, 04:00 AM
الصورة الرمزية لـ بيعة الغدير
بيعة الغدير بيعة الغدير غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 25192

تاريخ التّسجيل: Feb 2006

المشاركات: 10,489

آخر تواجد: اليوم 09:57 AM

الجنس:

الإقامة:

بسم الله الرحمن الرحيم
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: bennour
إخواني الكرام إن الفرصة مفتوحة أمامكم جميعا ، ويا أخي أبو محمد إن الفرصة لا زالت مفتوحة أمامك ولن أغلقها أمامك فعليك أن تتوب إلى الله ، وتتبع ما أنزل الله ، ولا تشرك بالله في شرعتم ما لم ينزل به الله عليكم سلطانا

والله أنك تستحق الركل من هذا المنتدى على كلامك الأخير في حق الشيخ أبو محمد حفظه الله.
أنت تتحكم في طريقة عرض المواضيع بموقعك، أما هنا فأنت ملزم بالتقيد بقوانين المنتدى.
أما بخصوص مواضيعك، اذا اعتقدنا بصحة ما تقول فمعنى هذا أن جميع أمواتنا والعياذ بالله في النار، لأن قبول الأعمال يعتمد على الصلاة، فان قُبِلَت قُبِل ما سواها وان رُدت رُد ما سواها، وهم لم يؤدوا الصلاة التي تتحدث عنها لأنهم حينها لم يكونوا بعلمٍ عن العلم الذي نزل عليك.

التوقيع : السلام عليك يا رسول الله وعلى وصيك علي ابن أبي طالب وعلى بضعتك فاطمة الزهراء وعلى سبطيك الحسن والحسين

الرد مع إقتباس
قديم 24-01-2007, 04:34 AM
الصورة الرمزية لـ معالج
معالج معالج غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 15505

تاريخ التّسجيل: Feb 2005

المشاركات: 6,710

آخر تواجد: 05-07-2016 06:24 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: الكويت الحبيبة

هههههه
الحمد لله وصلنا الى النتيجة عاجلاً وله الحمد والشكر
إقتباس:
وعلى كل من يريد المشاركة أن يجيب على الأسئلة الموجهة دون خروج عن الموضوع ، والجميع معنيين بالأمر
كل الأحزاب الإسلامية التالية الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا كل حزب بما لديهم فرحون : سنة ، شيعة ، إباضية ، معتزلة ، مالكية ، حنفية ، حنبلية ، شافعية ، زيدية ، جعفرية ، إمامية ، مهدوية ، صوفية ، شاذلية ، قادرية ، علوية ، ..... قرآنيين ، باطنية ، ظاهرية .... الجميع يتفضلوا ليجيبوا على الأسئلة العلمية التالية :

نرجو إجابتك
1- إما لديك علم نجهله.
2- اما أنك جاهل وقع في شبهات.
3- إما أنك كذاب معاند جاحد.

تاريخ هذا الرد :24/1/2007م

التوقيع :



معالج بالطب البديل والروحانيات ومُفسر أحلام

الرد مع إقتباس
قديم 24-01-2007, 08:45 PM
ابو محمد العاملي ابو محمد العاملي غير متصل
مراقب عام - الشيخ مصطفى مصري
 

رقم العضوية : 3

تاريخ التّسجيل: Mar 2002

المشاركات: 3,276

آخر تواجد: 06-01-2018 10:15 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: لبنان- أنصار

ما أكثر الكذابين في كل زمان..

السلام عليكم

قبل أيام التقيت في مجلس بأحد الاخوة الاعزاء فعاتبني قائلا: لماذا تترك في المنتدى الفقهي مواضيع كتلك التي يكتبها الجزائري؟

أجبته قائلا: سأحكي لك قصة حصلت معي في أحد بلاد الاغتراب ، وكانت أحد الاسباب لتأليفي كتابا عنوانه ( رحلة في عالم الصلاة )

وتلك القصة حصلت عندما دخلت يوما إلى غرفة صديق في أحد الفنادق ، فوجدت شخصا في غرفته قائما يصلي ، جلست على المقعد الوحيد في الغرفة أنتظر عودة صديقي ،
وسرعان ما لفت نظري كيفية الصلاة التي يؤديها هذا الشخص: فبعد أن يكبر ويقرأ ويركع ويسجد ، يتشهد ويسلّم ليقف ويكبر لركعة جديدة ، وهكذا .

كان الوقت لصلاة العشاء وصرت أعد له الركعات حتى تجاوز المألوف واستمر ، واصبح عندي شوق لمعرفة ما يفعل ، ولماذا يصلي هكذا ، وبعد أن توقف لم يعد ببالي أن أسأله عن صديقي ، فسألته ماذا تصلي ؟ وأي فريضة هذه ؟ فقال : صلاة المغرب والعشاء ، قلت كم ركعة تصلي ؟ قال لا أعلم ، قلت وكيف تصلي هكذا إذن ؟ قال إني أصلي حسب رغبتي وطاقتي العدد الذي يحلو لي ، ولا ألتزم بما يقال عن أوقات للصلاة أو عدد للركعات ، وتابع معللا تصرفه هذا بتوجيه سؤال قائلا : هل يوجد في القرآن الكريم ما يدل على عدد ركعات كل فريضة؟ أنا لا أريد أن آخذ إلا من القرآن .

أدركت أن شخصية هذا الشاب مركبة من عدة تناقضات ، فهو يُعَدُّ من الطبقات المثقفة التي ابتعدت في بدء حياتها عن كل ما يمتُّ الى الدين بصلة لوهم تخيلته وزرع في أذهانها بأن الدين هو عنصر تخلف عن ركب الحضارة الحديثة الباهرة التي كانت تجتاح عالمنا العربي والإسلامي .

وها هو و بعد أن تهدم بنيان تلك الأحلام الموهومة التي راودت نفوس الشباب الطامحين يرى أن لا بد له من العودة الى ما ابتعد عنه ردحا من الزمن ، ولكن الكثير من المفاهيم والأفكار عن الإلتـزام الديني لا تزال عالقة بذهنه وبالتالي فانه يريد أن يوفق بين هذه الأفكار وبين رغبته بالخروج من دائرة الإحباط
.

أما هذا الجزائري فإنني سأعطيه الفرصة ليظهر حقيقته..
سأجمع مواضيعه في موضوع واحد ، فإن كان لديه علم ، فعندها يمكننا أن نناقشه بتفاصيل ما يكتب..
وإن كان جاهلا مخدوعا ..فإننا نأخذ بيده لنظهر له خطأه ..
أما إن كان كذابا .. فما أكثر الكذابين في كل زمان..
ليس أمامنا إلا أن نظهر كذبه وانحرافه ...
وهذا ما حصل ..
والى الغد..

التوقيع :

قَالَ أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام
خَالِطُوا النَّاسَ مُخَالَطَةً إِنْ مِتُّمْ مَعَهَا بَكَوْا عَلَيْكُمْ وَ إِنْ عِشْتُمْ حَنُّوا إِلَيْكُمْ
يَا ذَا الْجَلَالِ وَ الْإِكْرَامِ اللَّهُمَّ أَنْتَ الْحَقُّ وَ مُنْزِلُ الْحَقِّ بِمُحَمَّدٍ
اللَّهُمَّ أَرِنِي الْحَقَّ حَقّاً حَتَّى أَتَّبِعَهُ وَ أَرِنِي الْبَاطِلَ بَاطِلًا حَتَّى أَجْتَنِبَهُ
http://www.kitabati.net
http://www.m.masrilb.net
http://www.mostapha.masrilb.net
كتاباتي : خواطر وذكريات .. مقالات وحكايات .. أدونها في هذه الصفحات

الرد مع إقتباس
قديم 25-01-2007, 11:47 AM
الصورة الرمزية لـ معالج
معالج معالج غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 15505

تاريخ التّسجيل: Feb 2005

المشاركات: 6,710

آخر تواجد: 05-07-2016 06:24 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: الكويت الحبيبة

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
بعد الإطلاع على موقع الشخص المذكور تبين لنا الآتي وبإختصار شديد
أنكر الصلوات الخمس كما أنكر الركوع فيها ووضع له صلاة خاصة
أنكر التقصير في الصلاة وكذلك أنكر صلاة الأعياد
أنكر صلاة الميت كما أنكر عذاب القبر
يرى أن الصيام فقط يكون في شهر رمضان ومادون ذلك من صيام فهو باطل ولاصحة له
وفي الحج أنكر الرجم والحجر الأسود والطواف حول البيت وقال إنه من صنع الناس
وكذلك يرى أن لِباس الإحرام للحاج من فِعل الجاهلية
وأنكر رجم الزاني وفي نظره أن من أقام الحد الشرعي على الزاني لابد أن يُرجم بمثلها
امر المرأة بالصلاة أثناء حيضها
---------------------------
إن هذا الشخص ضال مضل بسبب أضغاث أحلامه
فهو يريد أن يُبدل ويُغيّر في سنة النبي(ص)ويخرج بتشريع جديد
من خلال دعوته الباطلة
وتعلمون أن التغيير والتبديل في السنة النبوية بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار
نأمل من هذا الشخص أن يجلس مع نفسه ملياً مفكراً ويعود لرشده قبل فوات الأوان
فما وجدناه إلا ضالاً وفي طريق أسود
والسلام عليكم
دمتم بعافية

التوقيع :



معالج بالطب البديل والروحانيات ومُفسر أحلام

الرد مع إقتباس
قديم 26-01-2007, 12:02 AM
bennour bennour غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 34567

تاريخ التّسجيل: Jan 2007

المشاركات: 20

آخر تواجد: 31-03-2007 04:12 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: الجزائر

السلام عليكم

إخواني الكرام ، العلم ظاهر والجهل ظاهر ، إن لكم صلاة وعبادات وما إلى ذلك ، وأنا جئتكم بصلاة وعبادات وما إلى ذلك ، وأنتم مخالفين لما جئتكم به ، وكل من هذا وذاك يجب أن يرتكز على العلم ، وعلى الأقل أحدنا في ضلال عارم وجهل كبير ، وإذا كان الآخر على علم فالفارق يكون كبيرا جدا بين التشريعين ، وبالتالي فالعلم يكون كالشمس مع الليل ، ولا مجال للبس ، إذن علينا أن نواجه بين الإثنين ، وهنا يتبين الفصل ، ويتبين الشمس من الليل
فتعالوا للمواجهة بين التشريعين ، ولماذا أنتم خائفين إن كانت عبادتكم مرتكزة على العلم ، تعالوا للمواجهة ،

ــ وعليكم بالالتزام بالموضوع ، ولا يوجد بيني وبينكم إلا النفي والإثبات ، وكل منا يحاول أن يقيم صلاته ، ولحد
الآن فإن صلاتكم سقطت وقد أسقطها الموضوع ، والصلاة التي جاء بها الموضوع هي الآن قائمة ، فعليكم أن تدافعوا على صلاتكم وتسقطوا الصلاةالتي جاء بها الموضوع ، والدليل ما أنزل الله ، وذلك هو العلم ، ومن لا علم له بما أنزل الله ستسقط عبادته بإذن الله ، ولا يفلح المشركون حيث أتوا ، وعليكم أن تحملوا علماءكم على الحضور للمواجهة ، فالأمر هام جدا ، يجب الفصل فيه ، قضية مصيرية ، إما أن تكون مسلما كما أنزل الله أو تكون مشركا كما أشرك الذين من قبلكم ، إذن أعيد عليكم الأسئلة السابقة .

أعطونا الصلاة التي أنزلها الله وآخذ آية من الآيات العديدة التي أنزلها الله في الصلاة والتي تقول ما يلي :


ــ أنزل سبحانه يقول ( وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل )

ــ هل هذه الآية منسوخة ؟
ــ هل هي فاعلة إلى يومنا هذا ؟
ــ وهل يجب أن نعمل بها أم لا ؟
ــ كم صلاة تذكرها ؟ 3 أم 5
ــ وما هي هذه الصلوات ؟ أذكر أوقاتها ، وأين هي الصلاة الوسطى في هذه الصلوات .
ــ هل قرأ النبي هذه الآية على الناس ؟
ــ هل بلغها ؟
ــ هل تلكلم بها بلسانه أم لا ؟
ــ هل عمل بها ؟
ــ وكم صلى حين عمل بها ؟
ــ وهل هو الذي شرع الظهر والعصر ؟
ــ إذا لم يكن هو فمن الذي شرعهما ؟
ــ هل صلاة الظهر والعصر فرض ؟
ــ إذا قلتم فرض فمن فرضهما ؟ وأين فرضهما ؟
ــ وما حكم الذي لم يصليهما ، هل ارتكب معصية ؟ إذا قلتم نعم فمن عصى ؟
ــ من الذي يشرع للعباد ؟
ــ إذا شرع آخر مع الله هل هذا شرك بالله أم لا ؟

*** وفي الأخير قدموا هذه الشهادة أمام الله وأمام العباد ، وقولوا ما يلي :
نشهد أمام الله ونقسم بالله العلي العظيم أن الله هو الذي أنزل صلاة الظهر وصلاة العصر وإن كذبنا عليه فلعنة الله على الكاذبين .

قدموا هذه الشهادة بهذه الصيغة لا تغيير ولا تبديل فيها ، وإذا لم تجيبوا على هذه الأسئلة ، وتقدموا هذه الشهادة فاعلموا أنكم حكمتم على أنفسكم أنكم أشركتم بالله في تشريعه ما لم ينزل به سلطانا ومن فعل ذلك فهو من المشركين ، فلا أحد يكفركم ولا يضللكم بل أنتم الذين ستحكمون على أنفسكم هنا في الدنيا قبل الآخرة ، والعلم بما أنزل الله هو الذي كشف شرككم كما كشف شرك الذين من قبلكم ، فهو الوحيد الذي يكشف ما قبله وما بعده ، والآن أنتم على علم بضلالكم ، وما يزيدكم هذا الحق بما أنزل الله إلا طغيانا ، والسلام .

تاريخ هذا الأسئلة 23/01/2007

الرد مع إقتباس
قديم 26-01-2007, 02:01 AM
الصورة الرمزية لـ بيعة الغدير
بيعة الغدير بيعة الغدير غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 25192

تاريخ التّسجيل: Feb 2006

المشاركات: 10,489

آخر تواجد: اليوم 09:57 AM

الجنس:

الإقامة:

بسم الله الرحمن الرحيم
بنور
أنت لم تجب على أسئلتنا
علمك هذا جديد وحديث، ماذا يكون مصير من لم يصلِ بصلاتك المبتدعة، هل أبواب الجنة مفتوحة فقط لك ومن يؤمن بعقيدتك الضالة المُحدَثة، والبقية كلهم في النار أم ما هو مصيرهم؟؟!!
ان شاء الله لا يتأخر الوحي عنك طويلاً ويجيب على سؤالك
أعتقد أن الحوار مع الوهابية أهون بكثير من الحوار معك يا من ألغيت السنة النبوية المطهرة

التوقيع : السلام عليك يا رسول الله وعلى وصيك علي ابن أبي طالب وعلى بضعتك فاطمة الزهراء وعلى سبطيك الحسن والحسين

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 04:17 PM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin